اغلاق

الوزير الكين : يجب اقصاء غطاس عن الكنيست فورا

أعلن الوزير زئيف الكين عن مبادرته للعمل من أجل انهاء عضوية عضو الكنيست باسل غطاس في الكنيست ، وذلك بسبب " الاشتباه بقيام غطاس بتهريب أجهزة ،


د. باسل غطاس

هواتف نقالة لأسرى أمنيين ".
ووجه الكين نداء لأعضاء الكنيست ، قال فيه : " أطلب منكم الدعم من أجل العمل معا لابعاد غطاس عن الكنيست بشكل فوري ".
وأضاف الكين : " الحقائق واضحة ، ورغم ذلك غطاس لا يبدي أسفا . للعلم فان الاجراء الجنائي يأخذ وقتا طويلا ، لذا ليس هنالك أي سبب لأن يواصل عمله في الكنيست والحصول على معاش يموله الجمهور ، واستغلال حصانته لدعم الارهاب ... تعالوا نضع حدا لذلك " .

النائب عيساوي فريج: كان الأجدر بألكين وزمرته ترك التحقيق للشرطة
من جانبه ، عقب عضو الكنيست عيساوي فريج على مبادرة النائب زئيف الكين لإبعاد النائب باسل غطاس عن الكنيست بالقول:" كان الأجدر بألكين وزمرته ترك التحقيق لرجال الشرطة، وعدم التفنن بالمبادرات السخيفة".
وتابع فريج يقول:"  يتضح من جديد ان اعضاء الكنيست والحكومة يتربصون الفرص حتى لو كانت واهية عندما يكون الحديث عن عضو كنيست عربي ويتميزون بالعنصرية والكراهية".
وتابع يقول:" يبدو ان الذئب الكين يأخذ غفوة طويلة عندما يكون الحديث عن نائب مشبوه باعتداءات جنسية مثل سلوميانسكي وحتى لا يطلب بتجميد عمله، لكن عندما يكون الحديث عن نائب عربي حول شبهات اخرى، تقوم الدنيا ولا تقعد وتصدر التصاريح المستنكرة من كل حدب وصوب".
وأنهى النائب فريج يقول:" أتوقع من نواب الإئتلاف الحكومي وحتى من المعارضة ان ينتظروا نتائج تحقيق الشرطة قبل اصدار أي تصريح بائس".


وزير شؤون القادمين الجدد  وشؤون القدس زئيف الكين

إقرأ في هذا السياق:
نتنياهو يتوعّد غطاس اذا ثبت انه ‘هرّب هواتف للأسرى‘ !



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق