اغلاق

’الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين’ تنعى هاني الهندي

أصدر الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بيانا جاء فيه: "تنعى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، بمزيد من الحزن والأسى المناضل القومي والوطني الكبير هاني محمود الهندي،



الذي غيبه الموت في العاصمة الأردنية: عمان، أحد القادة المؤسسين لحركة القوميين العرب والجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، إلى جانب جورج حبش ووديع حداد وأحمد الخطيب وباسل الكبيسي وجهاد ضاحي وأبو علي مصطفى وغيرهم من الأسماء المؤسسة والمحفورة في سِفر النضال القومي والوطني ضد المشروع والوجود الصهيوني في وطننا العربي ومنه فلسطين.
ستبقى بصمات هذا الراحل الكبير حاضرة منذ الإرهاصات الفعلية الأولى للعمل القومي من أجل فلسطين، والتي بدأت مع تشكيل (كتائب الفداء العربي) في أوائل خمسينيات القرن المنصرم، التي كان جُل أهدافها ضرب المصالح الإنجليزية والصهيونية والعملاء المتعاونين معهما، مروراً بتأسيس حركة القوميين العرب، وانطلاق العمل الفدائي المسلح، بتشكيل منظمتي شباب الثأر وأبطال العودة، وصولاً إلى تأسيس وانطلاق الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، أثر هزيمة حزيران 1967، وليس انتهاءً بمحاولة العدو الصهيوني اغتياله في قبرص سنة 1981، حين فجرت سيارته فنجا، بعد أن فقد ذراعه اليسرى.
بفقدان هذا المناضل السوري الأصل.. القومي الانتماء.. الفلسطيني الهدف، تكون حركة التحرر القومي العربي ومنها الحركة الوطنية الفلسطينية، قد خسرت هامة قومية ووطنية عالية، بفعلها الثوري وحضورها الفكري وتجربتها الزاخرة بالعطاء والتضحيات والإنجازات والعبر والدروس الغنية.
بهذا المصاب الجلل، تتقدم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين من أسرته وعائلته وعموم رفاق دربه، وجماهير شعبنا وأمتنا بخالص العزاء والمواساة، وتعاهده أن تبقى أمينة للأهداف الوطنية والقومية التي آمن بها وناضل من أجلها، أهداف التحرر والانعتاق والعودة والاستقلال والوحدة والتقدم والعدالة والمساواة.. فلك ولروحك المجد والوفاء والسلام". الى هنا نص البيان الصادر عن المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق