اغلاق

توما-سليمان تريد ان ترى نساء عربيات بلجنة بحث تمثيل النساء بالسلطات المحلية

من ضمن سلسلة جلسات لاستعراض التحليل الجندري لميزانيات الوزارات المختلفة، عقدت هذا الأسبوع لجنة مكانة المرأة والمساواة الجندرية في الكنيست


عضوة الكنيست عايدة توما- سليمان 

جلسة بحضور مدير عام وزارة الداخلية، مردخاي كوهن، حول التحليل الجندري لميزانية وزارة الداخلية حيث تم استعراض الميزانية وتوزيعتها داخل الوزارة وحصة النساء كموظّفات وكجمهور منها.
 
تسريع المصادقة على الـ25 مليون للمستشارات
في الجلسة قالت النائبة عايدة توما-سليمان، رئيسة اللجنة، أن "هناك ميزانية 25 مليون شيكل والتي عملت على تحصيلها لملكات لمستشارات لمكانة المرأة في السلطات المحلية وميزانية لفعاليات للنساء، وهذه الميزانية تنتظر مصادقة وزارة الداخلية من أجل تنفيذها"، حيث التزم مدير عام الوزارة في الجلسة لتذليل الصعاب والبدء بتنفيذ الخطة والمصادقة على ميزانية الـ25 مليون في أسرع وقت ممكن؛ كما ورد مدير عام الوزارة بالإيجاب على توجّه توما-سليمان بأن تبلغ الوزارة السلطات المحلية بالمصادقة على الميزانية وأن يقوموا بتعيين مستشارة لشؤون المرأة بأجر ووظيفة كما ينص القانون.

ضرورة التمثيل اللائق للنساء

كما وتحدّثت النائبة عايدة توما-سليمان عن تمثيل النساء العربيات في القوائم الانتخابية للسلطات المحلية وعن أن هناك سلطات محلية لا تمثيل للنساء في مجلسها المحلي وعن ضرورة إيجاد منظومة دعم للنساء عضوات السلطات المحلية والتي تشجعهن على مواصلة إشغال هذه المناصب الجماهيرية وأيضًا العمل على ترقية النساء في سلم الوظائف في السلطة المحلية وطالبت مدير عام الوزارة بالتوجّه لرؤساء السلطات المحلية والتأكيد مجدّدًا على ضرورة الالتزام بقانون التمثيل اللائق للنساء في السلطات المحلية، الأمر الذي تعهّد كوهن القيام به.
كما واستعرض كوهن عمل اللجنة التي تنظر في قضية تمثيل النساء في السلطات المحلية، التي ستُصدر تقريرًا موّسعًا الشهر القادم والذي يتضمن توصيات واستنتاجات للتحسين من هذا التمثيل؛ حيث انتقدت توما-سليمان عدم وجود نساء عربيات في هذه اللجنة، وطالبت بتصحيح هذا الخطأ قبيل صدور التقرير والتوصيات ووعد بدمج نساء عربيات قديرات بالتشاور مع رئيسة اللجنة لضمان تمثيلهن في عملها وتقريرها.

تحليل جندري أيضًا لميزانيات السلطات المحلية
كما وتطرّقت توما-سليمان خلال الجلسة إلى جلسة العمل التي عقدتها مع السيد حاييم بيباس، رئيس مركز الحكم المحلي، حيث تعهّد بيباس بإجراء استطلاع لفحص ميزانية السلطات المحلية وتحليلها من المنظور الجندري، وذلك بالتعاون مع مركز أدفا، حيث طالبت توما-سليمان مدير عام الوزارة الانضمام لهذه المبادرة والعمل على أن يجري الفحص في السلطات المحلية القوية والمستضعفة أيضًا لضمان صورة شاملة لعينة تمثيلية عن السلطات المحلية الأمر الذي وافق عليه مدير عام الوزارة ووعد بالانضمام لهذا الاستطلاع.
في ختام الجلسة، شكرت النائبة توما-سليمان مدير عام الوزارة مردخاي كوهن على إجراء التحليل الجندري لميزانية الوزارة والمشاركة في هذه الجلسة وإبداء الاستعداد للتعاون في كافة القضايا التي طُرحت أمامه ونوقشت في الجلسة، كما وطالبت بالحصول على التحليل الجندري للأجور بين النساء والرجال موظفي الوزارة لبحثها في جلسة للجنة في الأشهر القريبة.



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق