اغلاق

نابلس: ’بيت فلسطين’ يكرم الطبيب ديفيد نوت

"الطبيب الجراح ديفيد نوت (David Nott) عمل أثناء الحرب الأخيرة على قطاع غزة عام 2014، في مستشفى الشفاء كطبيب متطوع، وقام خلال عمله بإجراء المئات من


جانب من حفل التكريم

العمليات الجراحية الحرجة، وأنقذ حياة الكثيرين من الأطفال الجرحى وغيرهم، وكان عمله وزملاءه الفلسطينيين في ظروف صعبة جدا، إلا أنه آثر مواصلة عمله الإنساني، ورفض الخروج من المشفى حين هدد الاحتلال بقصفة، بل واصل عمل ما أملاه عليه واجبه وضميره، حيث عمل لقرابة ثلاثة أسابيع متواصلة"، هذا ما ورد عن بيت فلسطين.
قام بيت فلسطين بتكريم الطبيب الجراح ديفيد نوت في مدينة نابلس من قبل منيب المصري بمشاركة العديد من الشخصيات الاعتبارية، حيث قدم الدكتور هاني عابدين، وزير الصحة الفلسطيني السابق، لمحة عن تطور تعليم الطب في جامعة القدس وفي الجامعات الفلسطينية الأخرى، وقدم شكره إلى الدكتور (نوت) على "مساهماته الإنسانية وما قدمه للشعب الفلسطيني".

"الاتفاق على التعاون المشترك والاستفادة من خبراته الجراحية"
كما تحدث في حفل التكريم الذي أقيم خصيصا من قبل المصري للجراح ديفيد نوت، ممثل وزير الصحة الدكتور عبد الله الخطيب، والدكتور رفيق الحسيني مدير مستشفى المقاصد، والدكتور مازن قمصية، والمهندس عدلي يعيش، وممثلين عن جامعة النجاح الوطنية، واللجنة الأهلية وعدد من الشخصيات التي شكرت الدكتور (نوت) على مساهماته الإنسانية، وتم الاتفاق على التعاون المشترك والاستفادة من خبراته الجراحية، كما تم الاتفاق على تدريب الكوادر والطلاب الفلسطينيين في جامعات أوروبا وانجلترا.  
وخلال كلمته أثناء حفل التكريم شكر المصري الطبيب الجراح على ما يقدمه للإنسانية في أصعب الظروف، وبخاصة ما قدمه لأهل غزة أثناء الحرب عام 2014، مشيرا إلى أن "غزة لها دلالات كبيرة في قلوب الجميع"، وقام المصري وباسم الموجودين بتقديم درع تقديري من خشب الزيتون وصابون نابلس من الشعب الفلسطيني للدكتور ديفيد نوت، وهدية رمزية لزوجته اليانور، شاكرين لها مساهمتها مع زوجها في خدمة المحتاجين من خلال المؤسسة التي أنشأتها وزوجها لتدريب وتعليم الكوادر الطبية على التعامل مع المتضررين والمصابين أثناء الحروب والنزاعات المسلحة.
يذكر أن الدكتور ديفيد نوت عمل في المناطق الملتهبة مثل كمبوديا، البوسنة، سيراليون، تشاد، أفغانستان، العراق، سوريا، وفي قطاع غزة، ونال على مساهماته هذه تكريم من قبل مجلة آربيان بزنس عام 2015، وحكومة الأمارات التي طلبت من المصري الحائز في العام 2014 على هذا التكريم بأن يقوم هو بتقديم الجائزة للدكتور ديفيد نوت.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق