اغلاق

‘الوفاء والإصلاح‘ يتظاهر اما السفارة الروسية بتل ابيب:‘بوتين يشرب دماء اطفال سوريا‘

تظاهر صباح اليوم الثلاثاء، العشرات، رجالا ونساء، من أبناء الداخل الفلسطيني، أمام السفارة الروسية في تل أبيب، بدعوة من حزب "الوفاء والإصلاح"، وذلك


صور من المظاهرة، تصوير حزب الوفاء والإصلاح

((تنديدا بجرائم الاحتلال الروسي في سوريا ودعمه لبطش ميلشيات نظام الأسد وإيران بالسوريين وتحديدا في مدينة حلب التي شهدت قتلا وتدميرا ممنهجا من قبل الطائرات الروسية وعملائها من الإيرانيين وقوات الأسد)). 
وجاء في بيان صادر عن الحزب:((رفع المتظاهرون الشعارات، باللغتين العربية والإنجليزية، المنددة بالجرائم الروسية، وأخرى تدعو روسيا إلى الانسحاب من سوريا ووقف دعمها لميلشيات الأسد وايران، وكان من بينها: "أوقفوا مجزرة العصر"، و"الدب الروسي أكل الأطفال في حلب"، و"الأرض السورية، افغانستان جديدة" وغيرها من الشعارات، كما هف المتظاهرون ضد الجرائم الروسية في سوريا ودعمها لميليشيات الأسد هناك.
وشارك في التظاهرة، الأستاذ حسام أبو ليل، رئيس حزب الوفاء والإصلاح، وعدد من قيادات ونشطاء "الوفاء والاصلاح" والداخل الفلسطيني.
وندّد حسام أبو ليل في كلمة له خلال التظاهرة، بجرائم روسيا في سوريا وقال إن هذه الوقفة تنظم أمام سفارة دولة تمثل الإجرام والقتل وتبيد الشعب السوري وتنافس الولايات المتحدة في جرائمها وإرهابها عبر العالم.
وأضاف أبو ليل أن نظام الأسد المجرم باع شعبه وبلده للروس والطائفيين، مؤكدا أن الشعب السوري سينتصر لأن قضيته في مواجهة المجرمين والطغاة عادلة.
وسخر أبو ليل من مزاعم بعض العرب في أن "روسيا صديقة للعرب" مشدّدا على أنها تقتل العرب والمسلمين وترتكب جرائم حرب، وأضاف: "على روسيا أن تعرف أنها وريثة الاتحاد السوفيتي الذي ارتكب الإرهاب والاجرام بحق العالم والمسلمين كما في افغانستان، وعليها أن تعرف أنها تنافس الولايات المتحدة في إجرامها وإرهابها بحق الشعوب".
ودعا رئيس حزب الوفاء والإصلاح روسيا أن توقف آلة قتلها ضد الأطفال والنساء والآمنين وضد المساجد والكنائس وكل مرافق الحياة في سوريا.
وندّد أبو ليل بصمت العالم قائلا: بوتين الآن يشرب دماء الأطفال والنساء والعزل ويأكل لحومهم، والعالم يتفرج، وعلى هذا العالم أن يخجل من نفسه)).



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق