اغلاق

ماذا قال رؤساء مجالس الشاغور عن الاضراب ؟

شهدت السلطات المحلية اليوم الاربعاء اضرابا مفتوحا، بعد ان اعلن عن الاضراب من قبل مركز السلطات المحلية ودعمت اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية


احمد ذباح

قرار مركز السلطات المحلية الإضراب المفتوح في السلطات .

ذباح: لا توجد أي وسيلة لنا للحصول على ميزانيات غير اعلان الاضراب
وفي حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع رئيس مجلس دير الأسد احمد ذباح، قال :" لا توجد أي وسيلة لنا للحصول على ميزانيات غير اعلان الاضراب كوسيلة ضغط على الحكومة والمالية، لقد كنت يوم امس باجتماع انا ومازن غنايم رئيس بلدية سخنين ورئيس واحمد الطيبي واخرين كممثلين عن السلطات العربية وقد اجتمعنا مع سكرتير الحكومة ومدير عام وزارة المالية وشرحنا لهم ان مطلبنا شرعي ".
وأضاف احمد ذباح قائلا :" الحديث يدور اليوم عن تقليص بهبة الموازنة ما يقارب مليون وثمانمئة الف شيقل أي ما يعادل 6% من هبة الموازنة، واذا تم تقليص هذا المبلغ ستكون له تداعيات سلبية على السلطات المحلية لأنه حتى جمع الضرائب لا تكفي السلطة ويتم اليوم الحديث عن خصم 6% من الموازنة ، هناك مشكلة أخرى وهي انه حتى لو تم التوصل لحل بما يخص اضراب مركز السلطات المحلية اذ انه تم التعهد العام الماضي بتحويل مبلغ 200 مليون شيقل للسلطات المحلية العربية ، وحتى اليوم لم ينفذ ولم يدرج في الميزانية والداخلية تقول ان المبلغ على المالية ان تحول ذلك والمالية تحيل الامر للداخلية ، أي هناك تملص لذلك سوف يكون لنا نضال اخر والمطالبة بمبلغ 20 مليون شيقل الذي وعدونا به" .

صليبي: نطالب بإعادة حقنا
وفي حديث اخر لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع رئيس مجلس مجد الكروم سليم صليبي، قال :" يوم امس كانت لنا عدة لقاءات مع الحكومة ولم تثمر بشيء، ان اضراب اليوم هو ضد خصم 6% التي ستضر بالوسط العربي والذي يعاني من شح للميزانيات، كما وان السلطات المحلية العربية يتم خصم 600 مليون شيقل منهم منذ سنوات ونطالب بإعادة حقنا وما يتم خصمه، ونحن سوف نستمر بالنضال حتى لو توصلوا لحل بما يخص 6% لنا كوسط عربي، لنا ايضا حق باستثناء 6% ما تم اختزاله وسنطالب ونناضل من اجل الحق الذي لنا كسلطات محلية ".

تيتي: التقليص سيكون ضربة قاسية لنا ولكل سلطة محلية عربية
اما رئيس مجلس البعنة الحاج عباس تيتي فقد قال :" ان ما يتمحور حول خفض نسبة 6% هو ضربة قاضية للسلطات المحلية الضعيفة، وهي ايضا تضعف السلطات المتوسطة، لقد كانت المجالس المحلية خلال الاعوام الماضية تدير الميزانية بشكل سليم دون اي عجز، ولكن بعد هذا الخصم من اين ستجلب السلطات المحلية اموالا لتسديد الثغرة. من غير المعقول في عام 2016 برنامج الحكومة 922 يتم توزيع 200 مليون والذي عاد بالفائدة على المواطن، والجميع لاحظ ذلك واليوم غير وارد في ميزانية 2017/2018 هذه الميزانية وعلى سيبيل المثال نحن بالبعنة اذا جمعنا التقليصات التي يتم برمجتها ما يقارب من الميزانية العامة حوالي 1.5 مليون شيقل ومن هنا كان لنا برنامج وميزانية صودق عليها وهذا التقليص سيكون ضربة قاسية لنا ولكل سلطة محلية عربية، وانا ذكرت يوم امس بالاجتماع اذا لم تستجب الحومة لمطالبنا انا مستعد لتسليم مفاتيح المجلس المحلي لوزارة الداخلية ولتدير شؤون المجلس اذا كانت تستطيع ذلك، ومن هنا اطلب من جميع رؤساء السلطات المحلية ان نتخذ قرارا واحدا وموحدا ان لم تستجب الحكومة لمطالبنا لنسلمهم مفاتيح السلطات المحلية ولنرى اذا كانوا سيستطيعون ادارة السلطة وتقديم الخدمات والتطوير بمجالسنا".

التوصل لاتفاق وانهاء الاضراب
جدير بالذكر ان وزارة المالية والحكم المحلي قالت مساء اليوم "انهم توصلوا الى تفاهمات لانهاء الاضراب فورا ، وذلك منعا للمس بالمواطنين وبقية تعزيز الحكم المحلي ، وتم الاتفاق على عدم التوصل لاتفاقات مالية بناء على توصية قانونية القاضية بعدم اجراء اي اتفاقيات مالية 24 ساعة قبل التصويت على ميزانية الدولة ، على ان يلتقي الطرفان يوم الاحد القريب بهدف بحث القضايا الخلافية والتوصل الى حلول ترضي الطرفين ، كما تبحث امكانية قبول اقتراح رئيس الحكم المحلي حاييم بيباس لتغيير تخطيط الميزانيات فيما يتعلق بهبات الموازنة للسطات المحلية" .


عباس تيتي


سليم صليبي 

 بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار منطقة الشاغور اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
 
 

 
 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق