اغلاق

خالد يستقبل عددا من قادة الجاليات الفلسطينية

استقبل تيسير خالد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة شؤون المغتربين في مقر المنظمة برام الله، زكي قطاوي ممثل الجالية الفلسطينية في


جانب من اللقاء

ليبيا، وجبر فياض أمين عام جمعية تكافل الجالية الفلسطينية في تونس، وزياد نجار الناشط في صفوف الجالية الفلسطينية في كوبا، وذلك بحضور كل من شادي زهد مسؤول ملف الجاليات الفلسطينية في الدول العربية واحسان الديك وعلي أبو هلال من دائرة شؤون المغتربين.
واستمع خالد إلى "شرح مفصل من رؤساء الجاليات الفلسطينية في دولة ليبيا والجمهورية التونسية والجمهورية الكوبية، وتحديداً الأوضاع الأمنية الصعبة والمعقدة في ليبيا وانعكاساتها على أوضاع الجالية الفلسطينية الكبيرة التي تعيش فيها، والتي يقدر عددها بأكثر من أربعين ألف فلسطيني منتشرين في كافة محافظات دولة ليبيا"، كذلك استمع إلى "أوضاع الجالية الفلسطينية في الجمهورية التونسية والتي يقدر عددها ألفي فلسطيني"، مُثمناً "عمق العلاقات الفلسطينية التونسية واواصر المحبة التاريخية بين الشعبين التونسي والفلسطيني، وضرورة الحفاظ على العلاقات الثنائية وتعزيزها وتمتين أواصر الصداقة بين الشعبين".
وأوضح  خالد بان "الدائرة تحافظ على تواصلها الدائم وبناء جسور من التواصل والثقة مع الجاليات الفلسطينية في كافة أماكن تواجدها في دول المهجر والاغتراب"، مستعرضاً "ما تقوم به الدائرة من جهود متواصلة لإستنهاض دور الجاليات الفلسطينية وتنظيمها وحمايتها بما يحقق أعلى درجات الكفاءة والفعالية لها ويربطها بأوثق الصلات مع الوطن".
وأكد خالد "بان القضية الفلسطينية وشعبها تشكل رمزاً لقضية الحرية والعدالة في العالم"، مطالباً "الجاليات الفلسطينية بان تعزز دورها وحضورها في توثيق صلاتها مع لجان التضامن الدولية مع الشعب الفلسطيني في أماكن إقامتها وتفعيلها، واستقطاب مزيدا من الحشد والتأييد لقضية فلسطين العادلة".
وأضاف تيسير خالد "أن الدائرة لن تأل جهداً في سبيل حل كافة المشكلات والمعضلات التي تواجه الجاليات وعلى كافة الصعد"، مؤكداً "استعداد الدائرة على توفير كافة المستلزمات والعمل على متابعة قضايا الجاليات وبالذات المتعلقة بالوثائق الرسمية أو أية إشكاليات أخرى".



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق