اغلاق

هيئة المتابعة للمقاومة الشعبية: ’نطالب بتصعيد المقاومة السلمية’

دعت "هيئة المتابعة للمقاومة الشعبية في فلسطين" جماهير الشعب الفلسطيني في كل مكان "الى تصعيد المقاومة الشعبية التي كفلتها المواثيق الدولية حتى



الاحتلال واقامة دولتنا المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشريف".
وثمنت الهيئة "قرار مجلس الامن الاخير"، وأكدت انه "بحاجة الى فعل حقيقي واداء وطني موحد على الارض يتمثل بتصعيد المقاومة لان حكومة الاحتلال المتطرفة لا تأبه للقرارات الدولية بقدر ما هي مهتمة بأمن واقتصاد شعبها"، مشيرة في ذات السياق "الى ضرورة توافق القوى الوطنية، ولا سيما حركة فتح على برنامج نضالي يمثل انطلاقة حقيقية نحو الفعل والمواجهة مع الاحتلال، لأننا احوج ما نكون في هذه المرحلة لإعادة الاعتبار لمبادئ الانطلاقة الاولى التي اعادت الاعتبار لقضيتنا الوطنية، واثبت هويتنا الفلسطينية بعد ان كادت تعصف بها رياح التبعية والاحتواء".
وطالبت الهيئة "حركة فتح باعتبارها العمود الفقري لفصائل العمل الوطني بترجمة توصيات المؤتمر السابع المتعلقة بالمقاومة الشعبية الى ارض الواقع عبر انخراط كافة مستويات الحركة القيادية في العمل الميداني والعمل على تعميم تجارب المقاومة الشعبية في جميع انحاء الوطن".
وثمنت الهيئة "جهود ممثليها في المؤتمر العام السابع ولجنة المقاومة الشعبية ودعوا اللجنة المركزية والمجلس الثوري الى تبني توصياتهم في المؤتمر من خلال لجنة المقاومة الشعبية باعتماد المقاومة الشعبية نهجاً حقيقياً لكافة الاطر ورسالة وطنية لكل اعضاء الحركة، وكذلك دعم وتعزيز المقاومة الشعبية ضد كل اشكال الاحتلال والاستيطان وطالبوا اللجنة المركزية والمجلس الثوري كذلك تبني توصية المؤتمر بدعم وتعزيز الهبة الشعبية واعتبارها انتفاضة الاستقلال والتحرير تقديرا واحتراما لتضحيات مئات الشهداء والاف الجرحى والاسرى خلال هذه الهبة".
ودعت الهيئة "جماهير الشعب الفلسطيني للمشاركة في فعاليات الانطلاقة بكافة المحافظات، ووجهت التحية  للجان الشعبية وجماهير الشعب الفلسطيني التي تنظم المسيرات والفعاليات في كافة المناطق".
واعتمدت الهيئة "يوم الجمعة 30/12/2016 مسيرة مركزية في كفر قدوم احياء لذكرى الانطلاقة، ودعت جميع الفعاليات الوطنية والمؤسسات الرسمية والشعبية للمشاركة فيها".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق