اغلاق

تمديد اعتقال متهم من السموع بالابتـزاز تحت التهديد

قالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري في بيان صحفي وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" استمرارا لتحقيقات الشرطة من خلال وحدة قطرية في ملف اعتقال فلسطيني


الصورة للتوضيح فقط

من السموع 18 عاما بالضلوع في 3 مناسبات ووقائع مختلفة بالابتزاز تحت التهديد، مطالبا بدفع "فدية" مقابل اعادته وتحرير قطع غيار سيارات ثمينة مسروقة، تم نهار اليوم الاربعاء في محكمة الصلح بريشون لتسيون تمديد فترة اعتقاله حتى الانتهاء من كافة الاجراءات القانونية القضائية ضده، وتم هذا بعد ان كان قد تم الاسبوع الفائت تقديم لائحة الاتهام ضده جنبا الى توصل الشرطة خلال ساعات الليلة الماضية لاعتقال مشتبهيْن فلسطينييْن اضافيين بالضلوع في ملف هذه القضية .
هذا وكانت الشرطة قد اعتقلت المتهم الاول متلبسا بعقد صفقة دفع "الفدية" مع شرطي تقمص دور مالك قطع الغيار التي كانت قد سرقت من شاحنة بالجنوب وبقيمة وصلت الى حد عشرات الاف الشواقل ثمن كل قطعة غيار وحيث انه مع اعتقال المشتبه، تم ترجيح ضلوعه في وقائع اخرى مماثلة شاركة فيها اخرون الذين لم تكشف عن هويات جميعهم بعد متآمرين على سرقة قطع غيار ضرورية ثمينة من سيارات واليات عمل ثقيلة من شتى انحاء الاراضي الاسرائيلية ومن ثم تركوا رقم هاتف نقال بالسيارة للاتصال وعقد صفقة الفدية، حيث ان دور المتهم والاثنين الاخيرين الذين تم اعتقالهما تمحور في استلام قطع الغيار المسروقة وادارة المفاوضات مع الضحايا مالكي قطع الغيار المسروقة.
اضف، في 2 من الوقائع ووفقا للائحة الاتهام لم يقم الضحيتان بالتقدم في شكواهما بالشرطة وفي احداها لم يتم تنفيذ الصفقة ابتزاز، حيث انه مع تنفيذ اعتقال المتهم تمكن مشتبه اخر وهو واحد من ضمن المشتبهين اللذين تم اعتقالهما الليلة من الهرب وبتفتيش منزله الليلة والمشتبه الاخر تم ضبط اجهزة هواتف نقالة وشرائح اتصال (سيم) .
والى كل ذلك من المقرر ان يتم اليوم الاربعاء طلب تمديد فترة اعتقال المشتبهين الاخيرين من سكان سموع  20.44عاما وذلك بمحكمة الصلح في ريشون لتسيون على ذمة التحقيقات الجارية وذلك وسط تأكيدنا على عموم المواطنين بضرورة عدم الخضوع الى اي من محاولات الابتزاز تحت التهديد والتوجه الى الشرطة على الفور، وذلك مع العلم على ان الاستجابة ودفع "الفدية" لن توقف من عمليات الابتزاز تحت التهديد، بل على العكس تماما" .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق