اغلاق

‘نحن نعاني‘ .. معلمون من الشمال:هذه التحديات التي تواجهنا

على جانب مؤتمر كتلة الجبهة في نقابة المعلمين، التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما عددا من المعلمين من منطقة الشمال، وسألهم عن ابرز التحديات التي تواجه
Loading the player...

جهاز التعليم العربي في البلاد ، وكيف يؤثر ذلك على سيرورة العملية التدريسية ؟
يقول المربي موفق خلايلة ، رئيس كتلة الجبهة في نقابة المعلمين :" هنالك تحديثات كبيرة تواجه المعلم العربي في البلاد ومن ابرز هذه التحديات ، موضوع العنف المستشري في مدارسنا ، ولذلك  نحن المعلمون نرى من واجبنا التصدي لهذه الظاهرة من خلال اعداد برامج مستقبلية. أيضا مشكلة اكتظاظ الصفوف في المدارس العربية بالطلاب يشكل عائقا امام المعلم لكي يعمل بشكل جيد ولكي يمرر المادة بالشكل الصحيح ، اضافة الى قضية معلمي الشمال الذين يعملون في منطقة النقب والذين يعانون من الصعوبات  في السفريات وفي الاجر والسكن ،  فهذا الامر ايضا يؤثر على نجاعة عملهم ، كذلك الامر بالنسبة للمعلمين المتقاعدين ، يجب العمل على رفع اجورهم ".
واضاف :" من التحديات الكبيرة التي يواجهها جهاز التعليم العربي في البلاد مناهج التعليم ، وملاءمة المنهاج حسب احتياجات كل فئة وفئة ، ليتناسب معنا كمجموعة قومية لنا ماض ، حاضر ومستقبل ".
وعن اهم الانجازات التي حققتها قائمة الجبهة، قال خلايلة :" حسب الاتفاقيات الاخيرة التي تمت بين نقابة المعلمين ادخال مشروع افق جديد الى المدارس ، هذا المشروع ساهم برفع معاش المعلم بنسبة 20-30% ، وبتعزيز شعور المعلم بالاعتزاز وتمكينه اقتصاديا ، ولكن بنفس الوقت نحن نعي أن اتفاقية افق جديد كان فيها نوع من الاجحاف واليوم نحن نعمل على تحسين بنود المشروع ".
 
 "المعلم العربي يعاني"
وفي حديث اخر لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع المربي  سعيد ياسين من عرابة حول ابرز التحديات ، قال:" جهاز التعليم العربي يواجه امرين ، الامر الاول يواجه سياسات حكومة اسرائيل التي تجحف وتتجاهل قضايا التعليم العربي ، من خلال انتهاج سياسة لا تتلاءم مع طموحات طلابنا وشعبنا. اما المشكلة  الثانية فهي مشكلة الميزانيات ، فان المعلم العربي يعاني ، لذلك نحن في كتلة الجبهة نريد ان يعلم الجميع ان للمجتمع العربي خصوصيته في قضية التعليم ".
واردف :" مدارسنا العربية مظلومة من حيث الميزانيات من قبل الهيئات المسؤولة ، من حيث المعدات والمختبرات والتجهيزات ،  نحن ايضا نعمل على توطيد العلاقة بين المدرسة ولجان اولياء الامور ، لانه لا يمكن لعجلة التعليم ان تتقدم بدون هذا الترابط المتين بين مختلف المركبات ".

المناهج والعنف واستقلالية التعليم العربي
اما المربي كامل برغوثي من مدينة الناصرة فيقول :" التحديات كثيرة وكبيرة ، من حيث تخصيص الميزانيات ، العنف المستشري في  بعض  المدارس في مجتمعنا وطريقة معالجة هذه المظاهر المقلقة ، وقضية المناهج التعليمية والتي نطالب بتحسينها ، كما ونطالب ايضا باستقلالية التعليم العربي ، هذه هي ابرز التحديات التي تواجهنا والتي يجب علينا ان نتكاتف من اجل العمل على مواجهتها للنهوض بمكانة التعليم العربي في البلاد". 

 اتاحة الفرص امام المربيات الجديدات
اما المربية ميسر دحلة من الرينة ، فتقول من جانبها عن ابرز التحديات التي تواجه المعلمات العربيات :" ان المشكلة الاساسية تكمن في اتاحة الفرص امام المربيات الجديدات في ممارسة مهنة التعليم ، فهنا تجد المرأة صعوبة بالغة حتى تحصل على وظيفة كاملة تساعدها في اعالة عائلتها ".
واضافت :" من ابرز التحديات قضية المعلمات العربيات من منطقة الشمال واللاتي يعملن في منطقة النقب ، يجدن صعوبة كبيرة في العودة للعمل في منطقة الشمال ، ناهيك عن تحمل مشاق مثل السفر والمبيت وتحمل نفقات اضافية ، قد تنهك المعلم ". 



سعيد ياسين


كامل برغوثي


موفق خلايلة


ميسر دحلة



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق