اغلاق

مزهر: ‘قرار مجلس الأمن انتصار لعدالة قضيتنا‘

اعتبر عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مسؤول فرعها في غزة جميل مزهر "أن تصويت مجلس الأمن بالإجماع على قرار يدين الاستيطان


 

هو انتصار لعدالة قضية فلسطين، ويشكّل خطوة هامة على صعيد إدانة الاحتلال، وإنفاذ القرارات الدولية ذات الصلة بالقضية الفلسطينية، والتي دأب الاحتلال على عدم الالتزام بها" .
وأكد مزهر "أن الجبهة تعتبر المعركة ضد الاستيطان هي جزء من معركة طويلة لتفكيك الكيان الاستيطاني العنصري في كل فلسطين المحتلة، مشدداً على ضرورة نقل القضية الفلسطينية من حيز المفاوضات المباشرة والتسوية والمبادرات المشبوهة التي تنتقص من حقوقنا الثابتة إلى الساحات الدولية والتي من خلالها يجب أن تتم عملية تنفيذ القرارات لا التفاوض عليها" .
ووجه مزهر "خالص الشكر والتقدير لجميع الدول التي ساندت هذا القرار وخصوصاً إلى  الدول التي قدمت القرار ممثلة في فنزويلا، السنغال، نيوزلندا، ماليزيا" .
أما بخصوص، القرار البلغاري والذي أبلغته لعائلة الشهيد عمر النايف، بإغلاق الملف نهائياً على أنه انتحار، أكد مزهر "أنه يثبت تواطؤ الدولة البلغارية، وتورطها في محاولة إخفاء الجريمة، مؤكداً أن  قضية الشهيد عمر النايف ستظل مفتوحة ولن تغلق، إلا بعد أن يتم القصاص من القتلة" .



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق