اغلاق

المؤسسات الأهلية: قرار مجلس الأمن انصاف للحق الفلسطيني

اعتبر الاتحاد الوطني للمؤسسات الاهلية في فلسطين قرار مجلس الأمن الدولي 2334 بشأن الاستيطان أنه "يشكل انصافا ً وتأييداً للحق الفلسطيني غير القابل للتصرف، وتعبيرا



عن إدانة المجتمع الدولي ورفضه لكافة سياسات وإجراءات الاحتلال الإسرائيلي".
وأشار الاتحاد في بيان صحفي صادر عن مجلس إدارته، إلى
ان "القرار يعد خطوة هامة على طريق دفع المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته من أجل إجبار إسرائيل على إنهاء احتلالها لأرضنا، ووقف استيطانها الاستعماري، وممارساتها العدوانية وجرائمها بحق شعبنا، والعمل الدؤوب لانعقاد مؤتمر باريس الدولي والذي يأمل بأن يكون لمخرجاته انتصارا آخر لإنجازات القيادة الفلسطينية، وعلى رأسها رئيس دولة فلسطين محمود عباس، على طريق تحقيق الحرية والاستقلال".
واضاف البيان ان "قرار مجلس الأمن يضاف إلى سجل الإنجازات التي تم تحقيقها في الساحة الدولية من تعزيز مكانة فلسطين وترسيخ عضويتها في العديد من المؤسسات الدولية".
وهنأ الاتحاد الوطني، عبر بيانه، الرئيس محمود عباس بمناسبة الذكرى الثانية والخمسين لانطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة انطلاقة حركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح.
وأنهى البيان: "نأمل من الله تعالى بأن تأتي الذكرى القادمة وقد تحققت اماني شعبنا بالحرية والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس" . 




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق