اغلاق

’راصد’ تدعو حكومة غزة الى التدخل لمنع تهجير عائلات

قالت جمعية راصد في بيان صادر عنها: "وصلت للجمعية شكاوى متعددة من مواطنين فلسطينيين مقيمين في حي يدعى الأمريكية غرب مدينة بيت لاهيا شمال قطاع

غزة، مفاد تلك الشكاوى يقول: نحن سكان حي الأمريكية الموجود غرب مدينة بيت لاهيا والتي تقع شمال قطاع غزة على بعد حوالي 7 كم من مدينة غزة في فلسطين، يوجد هنا ما يزيد عن 1500 نسمة، يقيمون في 250 منزل مشيد من الباطون والحجر بسقف زينكو، ونعتبر هذه الأراضي (مشاع) أي أنها ملك للدولة، ويتبع هذا الحي اداريا للسلطات الادارية في مدينة بيت لاهيا التي تمده بالماء والكهرباء والاتصالات وتشرف على خدمات النظافة فيه.
ومنذ فترة وجهت رسائل من قبل سلطة الأرض في قطاع غزة لسكان الحي بأنه سيتم جرفه ونقل سكانه إلى مناطق حدودية تبعد عن السياج الفاصل مسافة 200م في قطعة أرض 150م شرط أن يدفع السكان ثمن هذه الارض الجديدة، بذريعة توزيع أرض حي الامريكية الى موظفين في ادارات غزة بدل عن مستحقاتهم المالية".
وأضاف البيان: "بموجب الشكوى تحركت جمعية راصد لحقوق الانسان لتتبين من صحة المعلومات الواردة من المواطنين في تلك المنطقة، بالإضافة لوجود لجنة مشكّلة من سكان المنطقة قد سبقت بتوجيه رسائل مناشدة ولقاءات مع قياديين في حكومة غزة وقياديين مع القوى والفصائل الفلسطينية في القطاع".
وختم البيان: "إن جمعية راصد لحقوق الانسان تدعو الحكومة الفلسطينية والسلطات المحلية في قطاع غزة للنظر الى الحقوق الانسانية لهذه الفئة من الشعب الفلسطيني، والتي معظمها تعيش تحت أدنى من خط الفقر، كما وتدعو الجمعية كافة الزملاء في المؤسسات الحقوقية والانسانية والاجتماعية والإعلامية في فلسطين بمتابعة هذه القضية الإنسانية والحقوقية والوطنية وحث المعنيين على منع تهجير تلك العائلات الفلسطينية وتسوية أوضاعهم وتقديم المساعدة اللازمة لهم".

 
 


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق