اغلاق

قلقيلية: لقاء نسوي مع المركز النسوي الثوري في سلوان

برعاية اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية، عقد في دار المحافظة لقاءً نسويا مع المركز النسوي الثوري/سلوان ومجموعة من السيدات الفاعلات من محافظة قلقيلية،


جانب من اللقاء

بهدف تبادل الخبرات والنهوض بواقع المرأة الفلسطينية.
وشارك في اللقاء الذي عقد في قاعة المحافظة نائب المحافظ العقيد حسام أبو حمدة، وعبير زياّد رئيسة الهيئة الإدارية في المركز النسوي الثوري/سلوان ونساء مقدسيات من المركز النسوي، وفعاليات وأطر وشخصيات نسوية من محافظة قلقيلية.
وأكد نائب المحافظ "على الدور الريادي للمرأة الفلسطينية وتجربتها الرائدة"، مشددا "على دورها المجتمعي ووقوفها إلى جانب الرجل في كافة مراحل النضال الفلسطيني"، منوها إلى "أهمية اللقاء بين نساء محافظة القدس ومحافظة قلقيلية لتبادل الخبرات والنهوض بواقع المرأة في كلتا المحافظتين اللتان تعانيان من الاستهداف الاحتلالي من خلال الاستيطان والمحاولات المستمرة لتهويد المقدسات ونهب الأراضي".

قصص نجاح للقطاع النسوي
بدورها، عبرت عبير زياّد "عن سعادتها لوجودها في محافظة قلقيلية ولقائها بالأطر النسوية في المحافظة"، مؤكدةً "على عمق العلاقة بين الحركات النسوية في كافة المحافظات"، وقدمت شرحا مفصلا "عن واقع المرأة المقدسية وظروفها وخصوصيتها"، مشيرة إلى انه "وبالرغم من الجدار والمعيقات لن يستطيع الاحتلال من فصل شعبنا أو عزله"، مؤكدة "على أهمية اللقاء من اجل تبادل الخبرات والمعلومات".
وخلال اللقاء استمعت المشاركات إلى العديد من قصص النجاح للقطاع النسوي والتجارب الريادية للنساء في محافظتي قلقيلية والقدس والمشاكل والمعيقات التي تواجههن.
وقدمت كل من "منى عفانة، مي غشاش، روند حوتري، فاطمة الجدع، حنان حسنين، أم طارق عذبة، أم طارق سفيري، وشريفة خضر"، تجاربهن الريادية ونجاحهن وتميزهن في مجالات متعددة.






























لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق