اغلاق

اهال من الحليصة بحيفا: ‘لم نقتل أحدا والشرطة بهدلتنا ‘، صور

لليوم الثاني على التوالي، تواصل الشرطة تواجدها في حي الحليصة بمدينة حيفا، حيث تبحث عن مشتبه بقتل المواطن جاي كافري واصابة الراف يحيئيل ايلوز، في حادثي


مجموعة صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما


اطلاق نار وقعا خلال اقل من ساعة، في مكانين مختلفين بالمدينة يوم الثلاثاء. وتقوم الشرطة بتفتيش عدد من البيوت.
 وسبق ان أصدرت امر  حظر نشر حول تفاصيل التحقيقات وهوية المشتبهين.
وفي الوقت الذي اعلن فيه بداية الى ان حادثي اطلاق النار وقعا على خلفية جنائية، ذكرت مصادر عبرية 
ان هناك احتمالات ان يكون ما حدث على خلفية قومية. اما الشرطة فأعلنت انها تحقق بكافة الاتجاهات. 

"فاتوا على بيوتنا وكسّروها .. الشرطة بهدلتنا بدون ذنب"
وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما رسالة لسيدة من الحليصة، تشكو مما يحدث في الحي من قبل عناصر الشرطة.
ومما جاء في رسالتها:" الحليصة حارة يسكنها عرب فقط ولا يهود فيها. دخلوا بيوتنا وحاصرونا لساعات واغلقوا المنطقة. كسروا أبواب البيوت في عمارة تسكنها 16 عائلة".
وأضافت بلهجتها المحكية:" كل هذا عشان انقتل ناس من حيفا.. احنا شو ذنبنا؟ لا القاتلين ولا المقتولين من منطقتنا ولا الجريمة بمنطقتنا. بس مجرد إنّا عرب لازم نتبهدل من الشرطة".
































تصوير ايحود هتسلاه - وفاة احد المصابين متأثرا بجراحه


بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار حيفا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق