اغلاق

مديرو ومعلمو بيت لحم يهنئون صيدم بفوزه في ’مركزية فتح’

هنأ مديرو ومعلمو بيت لحم، وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، بفوزه بانتخابات اللجنة المركزية لحركة فتح. وجاء ذلك لقاء عقد في مقر الهلال الأحمر


جانب من اللقاء مع وزير التربية والتعليم في بيت لحم

 بمدينة بيت لحم، نظمه إقليم حركة فتح فيها واتحاد المعلمين، "للاطلاع على احتياجات وتوصيات المعلمين للعام 2017، ووضعها ضمن أولويات الوزارة في خطة عملها لهذا العام".
وحضر اللقاء وكيل الوزارة د. بصري صالح، والوكيل المساعد للشؤون الإدارية والمالية والأنبية واللوازم فواز مجاهد، والوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي د. أنور زكريا، وأمين سر اتحاد المعلمين العام سائد رزيقات، وأمين سر إقليم فتح محمد المصري، ومدير تربية بيت لحم سامي مروة، ومديرو المدارس والمعلمون في بيت لحم.

صيدم يستعرض انجازات الوزارة
واستعرض صيدم "إنجازات الوزارة التي تم تحقيقها"، مؤكداً "على ضرورة تكاتف الجهود من أجل مواجهة كافة التحديات والصعوبات التي تواجه العملية التعليمية في فلسطين نتيجة الاحتلال والعراقيل التي تفرضها سياساته التعسفية بحق مدارسنا ومعلمينا وطلابنا".
وأكد صيدم على أنه "كلما ازداد تلاحم سواعدنا كلما أصبحت فلسطين أقرب للحرية والخلاص من جبروت وعنجهية الاحتلال وكل من يقف أمام التطوير والتغيير الإيجابي"، مردفاً "لدينا الكثير ما ننجزه، ومطالبكم لن يهدأ لنا بال حتى نحققها بتعاون وتكاتف جميع الجهود من أجل رفعة التعليم والمعلم".
وطالب الحضور "بتغيير الصورة النمطية التي فرضتها العادات والتقاليد حول واقع التعليم المهني والتقني في فلسطين"، مشيداً "بدور هذا القطاع الهام الذي يسهم في تطوير وتنمية فلسطين"، مضيفاً "أن التوجه إليه هو عبارة عن وسيلة للحد من مشكلة البطالة بين الخريجين".

الاشادة بجهود الوزارة
وأشاد مروة والمصري، "بجهود الوزارة وطواقمها التي تبذلها من أجل التغيير والتطوير الملحوظ من خلال الإنجازات التي تم تحقيقها في عام 2016"، وشكرا القيادة التربوية "على اهتمامها بالوصول إلى الجمهور؛ ذلك ما يعزز قيم الانتماء والعمل من أجل تحقيق أفضل النتائج المرجوة للوصول إلى تحقيق أهداف الوزارة وخططها التطويرية".
من جانبه، رحب رزيقات "بالحضور والتعاون الإيجابي ما بين الوزارة والاتحاد؛ من أجل تحقيق أفضل النتائج والحقوق لقطاع التعليم والمعلمين"، عارضاً "الخطة المستقبلية والمنهجية التي سيتبعها الاتحاد من أجل ضمان حقوق المعلمين والطلبة".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق