اغلاق

محافظة رام الله والدفاع المدني يبحثان التعاون

أكدت محافظ رام الله والبيرة د.ليلى غنام "أن صحة المواطن الفلسطيني أولوية لكافة المؤسسات"، مشيرة خلال لقاءها بمدير الدفاع المدني في المحافظة يزن عمر أن


جانب من الاجتماع

عمر "أن اجراءات صارمة سيتم اتخاذها بحق كل من تسول له نفسه العبث بسلامة المواطن الفلسطيني".
وبينت المحافظ "أن لجنة الصحة والسلامة العامة في المحافظة والتي تضم كافة شركاء العمل من مديريات ذات علاقة ومن ضمنها الضابطة الجمركية على تواصل دائم ولحظي لضبط هذا الملف وعدة ملفات لها علاقة مباشرة بالمواطن الفلسطيني".
وقالت المحافظ "أن المحافظة تؤمن بأن التاجر شريك بالتنمية والتطوير وتعول ايضا على الوعي والضبط الذاتي لدى التجار والموزعين والمحطات، إلا أنها لن تتهاون مع من يخالف شروط السلامة العامة خصوصا ان بذلك استهدافا للأسر الفلسطينية".
وحيت المحافظ "كافة الجهود التي تصب بصالح المواطن"، مثنيةً "على الدور التكاملي للجنة الصحة والسلامة العامة والدفاع المدني رأس حربة ضبط هذا الملف"، مؤكدةً "أن هذا التكامل المثمر يصب بالنتيجة للصالح العام".
بدوره، ثمن المقدم يزن عمر تعاون المحافظة بشكل عام والمحافظ بشكل خاص ودعمها الدائم لعمل الضابطة الجمركية، لافتا الى أن "ضبط واتلاف براميل الغاز غير المطابقة للمواصفات أولوية للدفاع المدني خصوصا في ظل استهلاك المواطن وحاجته الكبيرة للغاز في فصل الشتاء تحديدا ومخاطر براميل الغاز غير المطابقة للمواصفات باعتبارها معرضة للانفجار وما يترتب على ذلك من استهداف للبيوت الفلسطينية والمواطن".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق