اغلاق

فلسطينيون:شهيد بمخيم الفارعة، اسرائيل:حاول طعن جنود

أفادت مصادر فلسطينية أنه "استشهد شاب فلسطيني فجر اليوم الثلاثاء، بعد إصابته برصاص الاحتلال الاسرئيلي، خلال مداهمات ومواجهات في مخيم الفارعة


تصوير الناطق بلسان الجيش


 بين مدينتي طوباس ونابلس شمال الضفة الغربية" .
وأفاد شهود عيان "أن الشهيد هو محمد الصالحي "33 عاماً" وأعدمته قوات الاحتلال بعد اقتحام منزله في مخيم الفارعة جنوب طوباس، وهو أسير محرر اعتقل بانتفاضة الأقصى عدة سنوات" .
وأضاف الشهود "أن مواجهات عنيفة اندلعت عقب اقتحام قوات الاحتلال المخيم"، مشيرين إلى "اعتقال كل من محمود جبارين وقيس نشأت ومحمود نظمي أبو حسن، من مخيم الفارعة بعد مداهمته بأعداد كبيرة" .

مصادر اسرائيلية: المشتبه حاول طعن جنود
هذا وافادت مصادر اسرائيلية من جانبها، ان "قوة من الجيش الاسرائيلي احبطت صباح اليوم اعتداء طعن في مخيم الفارعة بنابلس بعد ان حاول مشتبه طعن افرادها بسكين وهو يهتف الله اكبر. وتمت تصفيته باطلاق النار عليه دون ان يصب اي من الجنود باذى" .

تعقيب الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي
وجاءنا لاحقا بيان من الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي، قال فيه فيما قال :" خلال نشاط لاعتقال مطلوبين في مخيم الفارعة، تقدم مشتبه مع سكين راكضًا باتجاه قوات من وحدة دوفدفان الخاصة في محاولة لطعن جنود القوة. القوة تصدت للمشتبه مستخدمة أنظمة توقيف مشتبه فيه ولكنه واصل التقدم باتجاه أفراد القوة مما دفعهم لإطلاق النار عليه حيث تبين فيما بعد مقتله. خلال النشاط الأمني تعرضت القوة لإطلاق نار والقاء عبوات ناسفة، ولم تقع إصابات" .


تصوير شهود عيان





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق