اغلاق
شو شباب ؟ شو صبايا؟اين فنان او فنانة هو الأفضل برأيكم في العالم العربي؟
مجموع الاصوات 2129

مقتل هلال غنايم يهز سخنين:‘علينا جميعا محاربة العنف‘

العنف ليس ظاهرة فردية ، ولا ظاهرة خاصة بمجتمع دون آخر . ولم يكن وليد اليوم او الامس ولكنه تطور نتيجة تراكمات انفجرت في الوسط العربي في الآونة الأخيرة وتنوعت


بلال سيد احمد

اشكاله ما بين عنف اسري وعنف مجتمعي .
قضية العنف احدى القضايا المهمة واحدى أوجه الخلل في المجتمع العربي في البلاد وقد برزت في الآونة الأخيرة الكثير من فصول المعاناة التي تجرعها المجتمع من سطوة العنف الذي تقف خلفه الكثير من المسببات.
 ما هي تلك المسببات ؟ وكيف يمكن محاربة ظاهرة تفشي العنف في الوسط العربي ؟، مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما استطلع اراء عدد من المواطنين من مدينة سخنين.

تغييرات جوهرية وجذرية
الشاب مختار حيادري من سخنين يقول عن تفشي العنف في المجتمع العربي:" علينا كأسرة  إعادة توجيه سلوك أبنائنا وإعادة ترتيب أفكارهم، بما يتناسب مع الزمن الذي يعيشون فيه"، مشيرا إلى أن "الكثير من الآباء يركزون على الجوانب المادية أكثر من الجوانب الروحية والمعنوية في تربية الأبناء".
وأكد حيادري :"ان مواجهة تلك الظاهرة تستدعي إحداث تغييرات جوهرية وجذرية بالتشريعات والقوانين ، لتجريم سلوك العنف ، والعمل ضمن خطة مشتركة وبكافة الاتجاهات على رفع وعي المواطنين لمخاطر هذه الظاهرة التي باتت مقلقة لكل فرد وفرد  بحيث نصل الى وضع تختفي كل مظاهر العنف ولا يبقى  سوى حالات فردية مرضية من العنف يتولى علاجها الإخصائيون النفسيون".

"قضية العنف مرتبطة بالأساس بالتربية في البيت" 

اما بلال سيد احمد من سخنين فيقول :"ان  الأسرة الصالحة الناصحة القائمة على أفرادها بما أمر الله تعالى به بالأمر
بالمعروف والنهي عن المنكر ودعوتهم إلى مكارم الأخلاق ومحاسن الآداب وحملهم عليها ونهيهم عن الفساد وسوء الأخلاق في القول والفعل سوف يظهر الفرد ذكراً كان أو أنثى بالمظهر الحسن في قوله وفعله وجميع تصرفاته داخل الأسرة وخارجها. لكن قد يعيش الفرد في أسرة مفككة ليس لها من يشرف عليها بأن يكون الأب متوفى أو مسجوناً أو مريضاً لا يستطيع تربية الأولاد والقيام عليهم بما أمر الله ومتابعتهم وتقويم اعوجاجهم وإصلاح شأنهم أو يكون أباً مشغولا جل وقته في أعماله لا يعرف شيئًا عن أولاده وما يتلقونه ومن يجالسون والمواقع التي يرتادونها أو يكون مبتلى بالمعاصي والفساد فيكون سبباً في انحراف الأولاد من بنين وبنات لتوفير وجلب أسباب الفساد لهم ، وهذا ما يؤدي الى تشكيل ارض خصبة لنمو العنف ، لذلك اعتقد بان قضية العنف مرتبطة بالأساس بالتربية المنزلية ".

"العنف يتخذ اشكالا جديدة"
من جانبه يقول الشاب ماهر أبو يونس:" ان العنف ظاهرة اجتماعية نفسية تعاني منها كل المجتمعات، كما يعد من الظواهر القديمة الحديثة في المجتمعات الإنسانية إلا أن الجديد فيها هو ارتفاع معدلاتها ومدى انتشارها واتخاذها أشكالا جديدة في المجتمع الحديث".
لافتا إلى أن:" المجتمع العربي شهد تغيّرات حاسمة وشاملة على كافة الأصعدة والنظم المختلفة ومن بينها النظام الأسري وهذه التغيّرات تؤثر في المجتمع، وتتأثر الأسرة بدورها بأية تغيرات تطرأ، ومجتمعنا شهد تحولات اقتصادية واجتماعية سريعة أدت إلى تحولات في طبيعة العلاقات الاجتماعية، بجانب بعض المشكلات التي يعاني منها وأهمها العنف الأسري الذي يعد نتاجاً لما اعتبر وظيفة التنشئة الاجتماعية في النظام الأسري".


مختار حيادري


ماهر ابو يونس

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار سخنين والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق