اغلاق

تربية الخليل تطلق فعاليات ’نادي التميز والإبداع’

أطلقت مديرية التربية والتعليم في الخليل، فعاليات نادي التميز والإبداع مستهدفةً بذلك طلبة الثانوية العامة المتفوقين في المدارس والذين يفوق عددهم 160 طالب وطالبة في


جانب من اطلاق فعاليات النادي

الفروع الأكاديمية والمهنية.
وافتتح فعاليات النادي الذي نظم في مدرسة الحسين بن علي، مدير التربية والتعليم في الخليل عاطف الجمل، مبيناً أن هذا النادي "جاء ليلبي رؤية مديرية تربية الخليل في رعاية الطلبة المبدعين وتحفيزهم وإطلاق قدراتهم للعنان من اجل الحصول على نتائج متميزة في امتحان الثانوية العامة المقبل والمقرر عقده في حزيران من العام الجاري"، مشيداً "بجهود الأسرة التربوية في امتحان الثانوية العامة والتي تميزت في امتحانات الثانوية العام الماضي"، واستعرض مدير التربية والتعليم "سلسلة من الخطوات الكفيلة بالنجاح والتفوق"، متوجهاً بالشكر الجزيل "لقسم الإشراف، ولقسم الامتحانات، ولمدرسة الحسين بن علي، وللأستاذ نديم أبو خلف وللمشرفين التربويين ولجميع المشاركين في إنجاح فعالياته".

"كيفية استغلال الوقت"
وتحدث رئيس قسم الإشراف التربوي خالد النجار "عن كيفية استغلال الوقت، وفوائد تنظيمه، وبعض المهارات التي تساعد الطالب على إدارته واستغلاله بالشكل الأمثل"، مستعرضاً "بعض الاستراتيجيات الذكية لإدارته بالطريقة العليمة والصحيحة"، واختتم الحديث "بنصائح ذهبية وعادات سليمة أثناء المذاكرة".
وتناول المدرب نديم أبو خلف تدريب الطلبة على مهارات التفوق الدراسي، والطرق العلمية الصحيحة في حفظ المعلومة واستذكارها واسترجاعها عند الضرورة، وذلك من خلال العديد من النشاطات والتمارين البدنية الكفيلة بأداء فاعل للذاكرة وزيادة التركيز، وتطرق أبو خلف الى "قانون المراجعة وكيفية الاستفادة منه أثناء الدراسة".
وفي السياق ذاته، قام المشرف التربوي يوسف الطيطي بتدريب الطلبة على مهارات زيادة فاعلية الطاقة الإيجابية وكيفية توليدها من خلال عدة تمارين توظف مهارات استخدام قوانين في البرمجة اللغوية العصبية من ناحية، وتناول التدريب أيضا في كيفية التقليل من أثر "لصوص الطاقة" – كيفية استبدال الطاقة السلبية بإيجابية- من ناحية أخرى.

"ارشادات أثناء تقديم الامتحان الرسمي"
وتناول رئيس قسم الامتحانات حسام قطينة جملة من الإرشادات العامة التي يجب على الطالب إتباعها أثناء تقديمه الامتحان الرسمي، وطرق التعامل مع الاسئلة والإجابة على الدفتر المخصص، وذلك لتوعية الطلبة حول طبيعة الامتحان بما يضمن أداء أفضل أثناء الإجابة.
وتحدث مدير مدرسة الحسين سلطان الجعبري "عن دور رؤساء القاعات والمراقبين في دعم الطلبة نفسياً وتهيئة الظروف المحيطة الكفيلة برفع كفاءة أداء الطلبة في الامتحان وبعض التعليمات الواجب مراعاتها عند دخول قاعة الامتحان واستلام ورقة الامتحان".
وركز مشرف التربية الإسلامية أيمن جويلس على "أثر التربية الإيمانية في النجاح والتميز وربطه بمبادىء الدين الحنيف التي شرعها الله عز وجل وأوصى بها نبيه للتفوق في منهج الحياة".
وتحدث الطالب مؤمن دية أحد الحاصلين على المراتب العشرة الأولى في امتحان الثانوية العامة للعام الماضي "عن تجربته بالتفوق في الثانوية العامة و التي قادته للتميز على مستوى الوطن".
ومن الجدير ذكره، أنه قد تم جمع الطلبة في الغرف الصفية بناءً على احتياجاتهم الدراسية ووضع برامج دراسية سينفذها مجموعة من المشرفين التربويين والمعلمين.









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق