اغلاق

المغربي نبيل أشرف يبدع في دويتو رائع مع الاسباني ايمار

أصدرت شركة "كابيلا روكوردس" عملا فنيا بمواصفات عالمية يحمل عنوان "AhoraSí"، والذي يجمع ما بين الفنانين الإسباني "آيمار" ذو الأصول المغربية، والمغربي الشاب "نبيل أشرف"،
Loading the player...

صاحب أغنية "فاطمة" التي ما زالت تتربع صدارة قائمة الأغاني المغربية المتنافسة على المركز الأول في برنامج"Top Étoile" على أمواج الإذاعة الوطنية، للأسبوع الثاني على التوالي.
وأغنية "AhoraSí" التي صورت بشفشاون الجوهرة الزرقاء، هي من إنتاج وتوزيع،"Kabila Records" ومن كلمات نبيل أشرف، والفنانة الإسبانية "مريام أوخيدا ماطا"، وتلحين وتوزيع الفنان المعروف بـ"SamiProd"، وإخراج الفنان رضوان أقلعي الذي سبق وأن تعامل مع عدد من مشاهير الغناء الشبابي كمسلم وأمينوكس، فيما كانت مهمة المدير الفني لهذا العمل المبدع لمصور المشاهير "NANO".
ويعد هذا العمل الفني  هو الأول من نوعه الذي يجمع ما بين الفنانين الإسباني "آيمار" والمغربي "نبيل أشرف"، والذي يأتي كمحاولة للدمج ما بين الثقافتين الإسبانية والمغربية عبر نقطة التلاقي بينهما وهي الثقافة الأندلسية، في قالب تجديدي إبداعي.
يذكر أن الفنان الإسباني "آيمار" هو من مواليد 1992 بمالقة الإسبانية، من أبوين مغربيين ينتميان لمدينتي تطوان والدار البيضاء، وقد ترعرع في ماربيا، استهل حياته كمصارع ثيران ليكون كأحد أوائل العرب الذين يلجون هذا المجال بإسبانيا، قبل أن يحول مساره نحو الفروسية بعد إصابة خطيرة من قرن ثور في رجله اليسرى، وحصل على عدة جوائز في مسابقات الفروسية، غير أنه حول اهتمامه نحو مجال الموسيقى، لتكون سنة 2013 الانطلاقة الحقيقية في الأعمال الغنائية، وخاصة في مجال الفلامينغو، حيث شارك بعدد من المهرجانات الإسبانية والمغربية، كما حل ضيفا على عدد من القنوات المحلية الإسبانية، وشارك كذلك ببرنامج "كاستينغ" بكنال بلوس.
ويشارك الفنان "آيمار" في هذا الدويتو الإبداعي، النجم المغربي الصاعد نبيل أشرف، ابن 23 ربيعا، وهو طالب في كلية الحقوق بمرتيل، شعبة القانون الخاص، كما أنه خريج معهد التسيير الإداري والمقاولات، ومطرب وملحن وكاتب كلمات.
ولع نبيل أشرف بالموسيقى كان منذ نعومة أظفاره، وتطور هذا الولع بولوجه المعهد الموسيقي حيث تابع به دراسته لمدة ثلاث سنوات، بدأ في سن 15 سنة محاولات كتابة الأغاني، واستطاع مراكمة تجربة لابأس بها خلال السنوات اللاحقة، وتمكن من وضع عدد من الأغاني التي لحنتها بأسلوب مغاير لما هو سائد، وله تجارب ناجحة في الكتابة والتلحين لكبار الفنانين أمثال الفنانة المغربية الكبيرة الحاجة الحمداوية التي غنت أغنية من تأليفه وألحانه رفقة الفنان الصاعد اسماعيل التطواني، بعنوان "ما سخيتش بك"، حققت نسبة مشاهدة فاقت المليون، وأذيعت على القنوات المغربية، بل وصل صداها حتى خارج الوطن، ثم أبدع عملا فنيا آخر مع الفنان القدير التهامي الحراق بعنوان "خاتم الأنبياء"، والذي حقق بدوره نجاحا كبيرا داخل المغرب وخارجه، وأذيع على القنوات الفضائية المغربية، ونال إعجاب كل المتابعين والمهتمين، إلى جانب عمل فني آخر أعده للفنان المتألق عبدالواحد ديبان بعنوان "يا رمضان"، وأخيرا كتب ولحن أغنية للفنانة التطوانية وسفيرة التراث التطواني "وفاء العسري" بعنوان "نور الهدى"، الذي جاء ليواكب الموجة الدينية العصرية التي تلقى تجاوبا وانتشارا في السنوات الأخيرة.



لدخول لزاوية الفن اضغط هنا
لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق