اغلاق

مفتي القدس يشن هجوما على الأمين العام للأمم المتحدة

وجه الشيخ محمد حسين، مفتي القدس والديار الفلسطينية، انتقادات حادة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بعد مزاعم له حول "حق اليهود" في المسجد الأقصى.


الشيخ محمد حسين

وقال غوتيريش للإذاعة الإسرائيلية العامة، يوم الجمعة الماضي، إنه "من الواضح تماما أن الهيكل الذي دمره الرومان في القدس كان هيكلا يهوديا". وتدعي إسرائيل أن المسجد الأقصى "أُقيم على أنقاض الهيكل" المزعوم.
وقال الشيخ حسين، في بيان:" إن المسجد الأقصى المبارك هو مسجد وحق خالص للمسلمين وحدهم، لا يحق لأحد سواهم التدخل في شؤونه، وهو ذو أهمية خاصة لدى المسلمين في أنحاء الدنيا جميعها، وقرار المس به خطير ومدان بكل المعايير".
وأضاف:" نذكر بهذا الصدد بقرار منظمة اليونسكو القاضي بأن المسجد الأقصى المبارك للمسلمين، وأنه لا وجود لأي علاقة للاحتلال الإسرائيلي بالمسجد وأسواره وباحاته وأسفله".
ووصف الشيخ حسين تصريحات الأمين العام للأمم المتحدة بأنها "تجاوزات خطيرة، وأنها تحدث خرقا في معالم الوضع المقر دوليا بخصوص القدس".
ودعا الشيخ حسين الأمين العام للأمم المتحدة إلى "الاطلاع على قرارات اليونسكو ومجلس الأمن الدولي والمنظمات الدولية التي تخص القدس ومسجدها الأقصى المبارك".
وأضاف:" نطالب بتطبيق القرارات الشرعية الدولية بالخصوص، بدلاً من إطلاق عبارات المجاملة المتحيزة إرضاء للمتطرفين والمستوطنين".


أنطونيو غوتيريش، تصوير gettyimage


مدينة القدس ، منظر عام

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار سياسية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك