اغلاق

الاعلامية نادين البدير واحدة من 13 امرأة مؤثرة حول العالم

استطاعت الإعلامية نادين البدير خلال سنوات عملها في المجال الإعلامي المكتوب والمرئي لاسيما عبر قناة "روتانا خليجية"، أن تتميز كواحدة من أبرز الإعلاميات السعوديات،



اللواتي سعين للعدالة الإجتماعية وكنّ صوت المجتمع الصارخ، فحملت راية المرأة ودافعت عن حقوقها من دون ملل أو خوف.
فقد تخطت رسالة نادين الإعلامية المطالبة بتمكين المرأة ونيلها حقوقها العالم العربي،  حيث أعلن اسمها مؤخراً على لائحة Global Women Project التي تضم 13 امرأة مؤثرة من حول العالم يعملن لتحسين وتطوير مجتمعاتهن كل واحدة من خلال مجال عملها.
لائحة الأسماء هذه التي تضم نادين البدير تنتدرج ضمن مشروع أطلقته الرسامة الأمريكية العالمية، جينيفر وايت كوري، لتقديم 13 رسما لسيدات ضمن معرض عالمي سيقام في مدينة فينيس الإيطالية هذا العام.
وعن مشروع Global Women Project تقول جينيفير ان الغرض من المعرض الفني هذا هو تقديم الإلهام والأمل للنساء في جميع أنحاء العالم من خلال الرسم.
هذا المعرض الذي كرست جينيفر له عشر سنوات من حياتها المهنية، لن يقتصر فقط  على اللوحات بل سيشمل أيضاً الدراسات والمواد التحضيرية التي أدت إلى اختيار كل من هذه السيدات اللواتي قمن بأعمال استثنائية دعماً للمرأة في مجتمعاتهن.
أما عن نادين البدير فتقول جينيفير : "لقد قابلت نادين البدير وتأثرت بسعيها النشيط من أجل تحصيل حقوق المرأة على قاعدة المساواة الاجتماعية ، كما لفتتني مناداتها بحق المرأة بقيادة السيارة في بلدها." وتشير جيننيفر إلى أن لوحة نادين البدير ستكون ضمن أول أربع أكبر لوحات مدرجة تحت خانة النساء "البطلات والناشطات".









لدخول لزاوية الفن اضغط هنا
لتنزيل احدث الاغاني العربية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق