اغلاق

أسبوع التسامح في مدرسة راهبات الفرنسيسكان الناصرة

تحرص مدرسة راهبات الفرنسيسكان في الناصرة ادارةً وطواقم تدريسيّة على تنمية ثقافة التسامح عند طلابها ليصبح العفو شعاراً ومسلكاً لهم في الحياة المدرسية


صور من نشاطات أسبوع التسامح في مدرسة راهبات الفرنسيسكان الناصرة

والعائلية والمجتمع. ويقوم مربًو الصفوف ووحدة الاستشارة بفعاليات عديدة تذوّت روح التسماح والمحبة في النفوس والقلوب.
كرًس طاقم التربية الاجتماعية الأسبوع الواقع بين 2\25-20 لهذه الغاية النبيلة. وأخذ الطلاب يحضرون الموادّ التي تبرز أهمية الموضوع. فقاموا برسم اللوحات وكتابة القصص والأشعار والشعارات, وجمعوا الآيات من الكتب المقدسة: الإنجيل والقرآن والتوراة, واختاروا المئات من الأمثال العامية والفصحى وأبيات الشعر الداعية الى احتراف التسامح وهو من القيم والشيم التي اشتهر بها العرب عبر التاريخ.
يقوم بعض الطلاب بتحضير المعروضات التي تشرح الموضوع وستعرض في يوم القمّة. والآخرون قاموا بكتابة وظائف البحث مستعملين طرق التفكير العليا. وسيقّدم رجال الدين من الطوائف المسيحية واللإسلاميّة واليهودية والدرزية محاضرات صفيّة تتناول حوار الأديان وأهمية التسامح في كل ديانه. وتعقد ندوة في قاعة المدرسة حول موضوع "نستطيع أن نعيش سوية" وينتهي يوم القمة بغرس شجرة التسامح أمام مدخل المدرسة لتبقى شاهدة على حياة التسامح والغفران والتآخي في المدرسة.
تجدر الإشارة أن رئيسة ومديرة المدرسة الأخت فيليبا عرّاف تدعم هذا النشاط التربوي الهادف وتنتظر الأسرة التدريسية ثماره المباركة. ويقوم طاقم التربية الاجتماعية المؤلف من المربية سوزان بولس,الأستاذ روحي بواردي ويوسف مسعد بالإشراف على التخطيط والتنفيذ لنجاح هذا البرنامج الهام, وقد تم اعداده بمؤازرة الاستاذ سيزار مرجية مدير الدائرة المسيحية في وزارة الداخلية ومدير دائرة الأقليات فيها وسيحضره أيضاً شخصيات مرموقة رسمية ودينية واجتماعية.















بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

اغلاق