اغلاق

وزارة الثقافة تفتتح دورة تطريز للسيدات في قلقيلية

افتتحت وزارة الثقافة ممثلة بمدير مديرية الثقافة في محافظة قلقيلية أنور ريان، وبالشراكة مع مؤسسة حوار للتنمية المجتمعية، دورة التطريز للسيدات في مقر مجلس


جانب من افتتاح الدورة

الخدمات المشترك لجورة عمرة.
ورحب ريان بالحضور، وأثنى على "الشراكة ما بين مديرية الثقافة ومؤسسة حوار للتنمية المجتمعية في التخطيط والتنفيذ لهذه الدورة"، موضحاً "أهمية التكامل ما بين المؤسسات سواء الحكومية أو الأهلية بالرؤى والأهداف وأساليب التنفيذ، لتقديم دورات ذات جودة عالية ترفع من قدرات وامكانيات المتدربات".
كما عرج إلى "أهمية الالتزام بالدورة من حيث الحضور وساعات الدوام للحصول على مخرجات مميزة تعكس ما تدربوا عليه في هذه الدورة"، كما أبدى سعادته "بهذا التجمع النسوي الهادف والمنسجم من بلدات وقرى جورة عمرة، وضرورة أن تضع كل متدربة في تصورها أن تكون في يوم ما مدربة لمجموعة أخرى في قراهن وبلداتهن".

ريان يتحدث عن برامج الوزارة وأهدافها
وتحدث ريان عن "برامج الوزارة وأهدافها بشكل مختصر، وقال: "نؤكد على اهداف هذه الدورة من حيث الحفاظ على الموروث الشعبي والثقافي الفلسطيني، نظراً للهجمة الشرسة من الكيان الصهيوني في سرقة تراثنا ونهب كل الموروث الحضاري لشعبنا".
كما بين "أهمية التمكين الاقتصادي للأخوات في مساعدة أسرهن من خلال دخل آخر يساهم في صمود هذه الأسر في ظل هذه الظروف الصعبة".
وأبدت منسقة مؤسسة حوار للتنمية المجتمعية سعادتها بهذا التعاون المثمر، وأثنت على "أهمية الاستمرار في هذه الدورات لخدمة التراث والمرأة وتمكينها وتراكم معرفتها"، شاكرةً وزارة الثقافة ومديرية محافظة قلقيلية على "هذه المبادرة البناءة".
بعد ذلك بدأت المدربة مجد سليمان بالتمهيد لهذه الدورة من باب الإطار النظري، والدخول في التفاصيل العملية للتطريز.
الجدير بالذكر أن بلدات وقرى جورة عمرة تضم كل من كفرقدوم، باقة الحطب، حجة، الفندق، جينصافوط، فرعتا، اماتين، وجيت.





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق: