اغلاق

ام الفحم: ندوة أدبية لتوقيع كتابين للكاتب ممدوح اغبارية

بمبادرة من مؤسسة نغم للثقافة والفن الوطني وشركة كليك للدعاية والإعلان، نظمت امسيةً أدبيًة مساء أمس الخميس، في مركز العلوم والفنون- لإشهار كتابين
Loading the player...

من إصدار الناشط ممدوح كامل اغبارية، وهما ديوان شعر بعنوان "قبلة ورغيف ساخن"، وكتاب سياسي بعنوان "كي تبقى فلسطين فينا".
وشارك في الأمسية عدد كبير من الادباء والشعراء والفنانين وعشاق اللغة والناشطين السياسيين منهم الامين العام لحزب التجمع مطانس بشارة، وشارك ايضا اعضاء من بلدية ام الفحم واعضاء من المبادرة الفحماوية وجمعية رواد التطوعية. افتتح الأمسية عريف الامسية الطبيب والشاعر الفحماوي د. زياد محاميد بالتحية والترحيب وقدم تقييم لإنتاج ممدوح الادبي والسياسي المتميز بقصائد غنية بالصور الشعرية الجميلة والتي تحمل الأمل والمعاناة بانسيابية لغوية قوية، واشار الى رسائل القصائد الروحية والوطنية والإنسانية.
وقدم المحامي توفيق سعيد جبارين مباركة ومداخلة عن ممدوح كامل الشخص والانسان المثابر، مشيرا لأهمية التنوع الفكري والتنافس من اجل الحقيقة مؤكدا ان ممدوح نهل الثقافة من بيته ومكتبة والده الغنية ثم من نضالاته وحزبه وجهده الذاتي.
ثم قدم الناشط ومدير جمعية الجليل للأبحاث الطبية بكر عواودة عرضًا عن الرؤى السياسية في كتاب "كي تبقى فلسطين فينا"، مقيما الهموم المجتمعية على محور الزمن، مشيرا لأهمية ما كتبه الكاتب في القضايا العامة والخاصة لجماهيرنا الفلسطينية. ثم قدم الكاتب ممدوح كلمة شاملة شكر فيها الضيوف وقدم رسائل سلام لامه واخوته ورفاقه وقرائه والقى عدة قصائد نالت استحسان الحضور، وتم توزيع الكتب على الضيوف. وكرم د. زياد محاميد باسم نغم للثقافة الكاتب ممدوح بدرع لمجسم خارطة فلسطين والمفتاح والعلم . وتعتبر الأمسية حدثا هاما شارك فيه ممثلي كل اطياف الحراك الثقافي والسياسي والتطوعي في ام الفحم، وشاركت شخصيات فحماوية معروفة بنشاطها الاصلاحي والاجتماعي والسياسي مما اضاف للامسية بهجة خاصة حولتها لعيد للثقافة في ام الفحم.


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار ام الفحم والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق