اغلاق

الكنيست تبحث هدم البيوت العربية بمشاركة القطرية - اعادة

ننشر لكم تسجيلا لوقائع الجلسة التي عقدت في الكنيست صباح البوم الأحد، لمناقشة قضايا التخطيط والبناء في الوسط العربي. وكان موقع بانيت قد نقلها ببث حي ومباشر.
Loading the player...

فبحضور ممثلين عن رؤساء السلطات المحلية العربية، عقدت لجنة الداخلية البرلمانية، جلسة تبحث مشروع قانون كمينتس، حول تعديل قانون التخطيط والبناء, والذي يتعلق بسياسة هدم البيوت العربية في البلاد، بمشاركة ممثلي مكتب رئيس الحكومة ومختلف الوزارات والمُؤسَّسات ذات الصِّلة.
وترى اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية أهمية كبيرة للجلسة, وعليه دعت الرؤساء للمشاركة، في محاولة للتأثير على قرارتها, اعتماداً على مواقف ومطالب اللجنة القطرية.

ميمون: "المعادلة في القدس: 70% لليهود و 30% للعرب"
ادار الجلسة عضو الكنيست دافيد أمساليم.
من جهتها  قالت المحامية أوشرات ميمون بأنّ التوجّه في القدس هو إعطاء تصاريح بناء بحيث يتم المحافظة دائما على معادلة  70% لليهود و30% للعرب  وأنّ 9% فقط من مساحة الخرائط الهيكليّة مخصّصة للعرب في القدس.

"ليس هناك تقدم"
من جانبها قالت ممثلة جمعيّة حقوق المواطن:" الحكومة في السنوات الأخيرة تعمل بتناقض اذ أنّها تقول بأنّ هناك مشكلة في التخطيط وخاصة في الوسط العربي وسنعمل خطوات عديدة لتسهيل هذه القضية وبالمقابل ليس هناك أي تقدّم في هذه الخطوات".
اما ال
محامي يارون أور فقال:" لا أفهم لماذا في القانون الجديد لتطبيق قانون البناء والتخطيط تم نقل الكثير من الصلاحيات من أيدي السلطات المختصة مثل لجان التخطيط اللوائية والمركزيّة واعطائها للمستشار القضائي للحكومة".

النائب أبو معروف يتصدى لمتطرف وصف العرب بالمجرمين
 النائب د. عبدالله أبو معروف لم يصمت، عندما وصف المتحدّث مئير من منظمة اليمين، مخالفي البناء العرب بالمجرمين. ورد عليه د. عبدالله أبو معروف بنبرة مرتفعة "إنّ الاجرام هو وجود متطرّفين مثلك في هذه الجلسة. يجب عليك أن تحافظ على نقاء حديثك".

مازن غنايم: عاملونا كمواطنين وليس كأعداء
قال مازن غنايم رئيس بلديّة سخنين خلال الجلية: أنتم تتحدّثون عن الخط الأزرق في وقت تحتاج البلدات العربيّة لخطين إضافيين من أجل حل مشكلة الخرائط الهيكلية. نحن لا نبحث عن جودة حياة، ولكننا نبحث عن عيش باحترام داخل بيوتنا المبنية وعدم هدمها".
وأضاف : " عندما تأتون لهدم البيوت عاملونا كمواطنين في الدولة وليس كأعداء في الدولة". 

رئيس بلدية طمرة سهيل ذياب: تطالبون ببناء منظم ولكن ماذا تقدم الحكومة لذلك؟ 
د. سهيل ذياب رئيس بلدية طمرة المحلّي قال : " البيت هو حق لكل مواطن وهدم بيت هو هدم عائلة بأكملها وهدم مجتمع".
وأضاف : " داخل طمرة هناك 50 % من الأراضي تابعة للدولة و50 % هي بملكيّة خاصة وأنا لا أتحدّث عن أراض خارج الخط الأزرق".
وتابع : " في طمرة صودق على بناء 65 بيتا في سنة 2016 وتزوّج في نفس السنة 275 شاب فأين سيسكن هؤلاء ؟ " 
انتم تطلبون بناء منظّما ولكن ماذا تفعل الحكومة من أجل جعل المواطن يبني بناء منظما ؟ ". 
وطالب رئيس بلديّة طمرة باستقالة الوزير غالنت ورئيس اللجنة عضو الكنيست أمساليم يقول له :"جئت عصبيا من البيت".

جبر حمّود رئيس مجلس ساجور: القانون مصيبة وسنتوجه للمحكمة 
جبر حمّود رئيس مجلس ساجور المحلّي قال : " هذا القانون الجديد هو مصيبة للجليل وللوسط العربي واليهودي على حد سواء وسأقوم بالاستئناف ضده لمحكمة العدل العليا".
وقام جبر حمود بالشرح المفصّل عن الخرائط الهيكليّة في ساجور وعن مشاكل التخطيط والبناء بالقرية خاصّة  والقرى عامة. 

احمد ملحم رئيس اللجنة الشعبية: 120 الفا من الأزواج الشابة بدون بيوت
احمد ملحم من اللجنة الشعبية في وادي عارة قال : " عندما نتحدّث عن بناء عدة طوابق اقترح التجوّل في المدن العربية وستعرفون أنّها موجودة وخطيرة، لأنّه في حالة حدوث هزّة أرضية هناك خطر كبير على هذه المباني وهناك مسؤوليّة تقع على الدولة في الوصول الى هذا الوضع ".
وأضاف : " هناك حوال 120 ألف من الأزواج الشابة في الوسط العربي والتي لا يوجد لديها إمكانية لبناء بيت وليس هناك أي مخطّط من قبل الدولة لحل هذه المعضلة ".

نبيه اسعد رئيس مجلس كسرى: تسمحون باستكمال البناء ثم تهدموه
نبيه أسعد رئيس مجلس كسرى : " كان يجب على الدولة أن تعطي إمكانية البناء غير المرخص منذ البداية وليس الانتظار حتى يسكن صاحب البيت سنوات عديدة في بيته وعندها يتم هدمه"
وأضاف : " يجب العمل على تجميد جميع أوامر الهدم وإعطاء فرصة لحل هذه المشاكل".

مضر يونس رئيس مجلس عارة- عرعرة:المواطن العربي لا يثق بمؤسّسات التخطيط والبناء
مضر يونس رئيس السلطة المحلية في عراة- عرعرة  : " المواطن العربي لا يثق بمؤسّسات التخطيط والبناء وحتّى أنّه يعاني من خوف من التخطيط حيث أنّه يعتقد بأنّه عند التخطيط سيأخذون من أرضه لمصلحة الجمهور , للشوارع وما شابه"
وأضاف : " في الوسط العربي هناك 50 الف بيت بدون ترخيص والقانون الجديد لن يحل مشكلة انّما الحوار مع المواطن هو الذي سيحل المشكلة "

نصر صنع الله رئيس مجلس دير الأسد:" القانون لم يأت من نوايا سليمة"
نصر صنع الله رئيس مجلس دير الأسد قال: " مشاكل التخطيط والبناء مشتركة لكل الوسط العربي. واقتراح القانون لم يأت من خلال نوايا سليمة انّما لكي يسترضي قسم من المنظّمات اليهوديّة مثل ريجفيم".










بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق