اغلاق

عرين دقسة من الدالية.. معالجة بالطب الطبيعي ومرشدة أهال!

"انا أرى بعملي أهمية كبيرة من أجل دعم نمط حياة طبيعي ، هادئ وصحي ، بالأخص عند النساء والاطفال" .. بهذه الكلمات تصف المعالجة بالطب الطبيعي



ومرشدة الأهالي عرين كمال دقسة من دالية الكرمل نظرتها لعملها ، وهي التي تؤمن كثيرا بضرورة " تغيير نمط الحياة الى الاحسن للتخلص من كل الامراض النفسية والجسدية " ... عرين دقسة تتحدث في الحوار التالي عن تجربتها التعليمية والعملية وتسدي عددا من النصائح للأمهات والنساء ...

| حاورتها : سوار حلبي مراسلة صحيفة بانوراما | 

بطاقة تعارف :
الاسم : عرين كمال دقسة
العمر : 26 سنة
الحالة الاجتماعية : متزوجة وأم لطفل
المهنة : معالجة بالطب الطبيعي ومرشدة أهال
البلد : دالية الكرمل

" الدمج بين النفس والجسد "

هل لكِ أن تعرفينا بداية على نفسك ؟
أنا عرين دقسة من دالية الكرمل ، متزوجة وأم لطفل عمره 5 أشهر . ترعرعت بدفء  في أحضان عائلتي التي تسعى من اجل صحة ومستقبل اولادها . بعد ان أنهيت تعليمي الثانوي بدأت الدراسة في مجال الطب الطبيعي كأخصائية أعشاب ومرشدة تغذية صحية في كلية " ردمان " للطب البديل في مدينة حيفا . عملت كأخصائية أعشاب في مركز للتوابل، وأكملت اختصاصي في موضوع العلاج للفتيات ، النساء الحوامل ، الامهات ، والاطفال وأيضا بموضوع إرشاد الاهالي. أنا اليوم مع خبرة 5 سنوات وأدير مركز " الصحة سعادة " في دالية الكرمل ، والذي يكمل طريق جدتي العزيزة التي كانت اول ممرضة درزية في مجال العلاج للنساء والاطفال ، بحيث أعمل على تقديم وتوفير الاستشارة في مجال الطب الطبيعي، وهذا يشمل ارشادا بموضوع التغذية السليمة، والعلاج عن طريق الاعشاب ، وملاءمة وصفات طبيعية مثل زيوت مركزة، والعلاج عن طريق الزهور والالوان، وتشخيص عن طريق كف اليد والقدم وقزحية العين، وايضاً أوفر خدمات لدعم نفسي للنساء وإرشاد اهال في مختلف المواضيع .

اشرحي لنا بإسهاب حول العلاج الطبيعي "النتروباتيا" ؟
"النتروباتيا " هي احد أنواع العلاج في مجال الطب الطبيعي البديل ، الذي يشمل دمجا بين النفس والجسد ، لتكون لدينا دائرة متوازنة لتأسيس نمط حياة صحي  .
مبدأ هذا العلاج أنه يؤمن لنا شفاء طبيعيا من عدة امراض ويمنع وجودها عن طريق تقوية أجهزة الجسم المتعددة ، وتصميم نمط حياه خاص للفرد نفسه. يعتمد هذا النوع من العلاج على التغذية الصحية والسليمة ، كما يشمل العلاج بالأعشاب الطبيعية الملائمة للفرد ، واللياقة البدنية وغيرها . من الجدير بالذكر ان هذا المجال يعتمد على مصادر مختلفة منها الطب التقليدي او المعلومات القائمة على البحوث . من المهم جداً ان نلائم طريق العلاج للفرد ، فهناك عدة نقاط التي تؤخذ بعين الاعتبار لدمج نموذج ناجح يدعم الشفاء ويمنع الاصابة بامراض جديدة . تغيير نمط الحياة ليس سهلا لكل واحد ، لذا يجب وضع منهج ملائم يدعم الفرد ويحث على المثابرة والالتزام للتواصل بالتغيير .

كيف قررت التوجه لدراسة هذا المجال ؟
منذ صغري أنا اهتم بمجال الطب ، التغذية والطبيعة ، وقد كبرت وترعرعت على هذا النمط . أمي وجدتاي وفرن دوما لنا طرقا طبيعية متعددة للشفاء من الامراض البسيطة مثل الزكام وغيره ، بالأخص جدتي الممرضة التي دعمت الحمية النباتية  (من دون لحوم) لايجاد نمط تغذية طبيعي جداً يمنع وجود الامراض والالتهابات المختلفة  . أردت أن اتجه وأتعلم موضوع الطب ، لكنِي لا اؤمن بالعلاج بالأدوية الكيميائية المصنعة ، فاتجهت لأتعلم هذا الموضوع الذي يدمج بين العلاج الطبيعي ومنع الاصابة بالامراض ، كما يدمج بين النفس والجسد ، ويقدم الدعم المتواصل للآخر، فالدعم هي احد صفاتي البارزة ، وتوفير المساعدة على جميع اشكالها هي من قيمي الذاتية .

" دعم نمط حياة طبيعي "
أنت متخصصة في مجال العلاج والتغذية الطبيعية للنساء والاطفال ومرشدة أهال ، كيف تنظرين الى هذا العمل ؟
انا أرى بعملي أهمية كبيرة من أجل دعم نمط حياة طبيعي ، هادئ وصحي ، بالأخص عند النساء والاطفال . نحن الان نعيش بنمط حياة مختلف ونتعرض لضغوطات تؤثر على مجرى حياتنا ، كما أننا لا نلتزم بتغذية صحية سليمة ، وكل هذه الامور تؤثر على صحتنا بشكل يومي ، وتكون السبب بتطور امراض لدينا ، منها أمراض جسدية وأمراض نفسية، وهي تؤثر ايضاً على منهجنا بتربية أطفالنا وأولادنا. جميعنا نسعى من اجل توفير الاحسن لصغارنا، وهنا من المهم أن نولي موضوع التغذية حقها ، ليكسبوا جميع محتويات الغذاء ، ولينموا بطريقة افضل ، ولكي لا يصابوا بالأمراض في سن مبكر او متقدم.  مجال العلاج الطبيعي يوفر العديد من الحلول لأعراض الحمل التي ليس لها الكثير من الحلول في مجال الطب التقليدي ، وايضا يوفر العلاج للعقم قبل التوجه للعلاج الطبي المتقدم او الكيميائي، ويدعم فترة الشفاء بعد الولادة ، ويوفر الطرق العديدة لعلاج أعراض لدى الطفل الرضيع ، مثل اوجاع البطن وتشقق الاسنان . موضوع ارشاد الاهالي لا يقل اهمية عن موضوع العلاج الطبيعي ، فهو يوفر النصائح للأهالي الجدد ويدعم الاصغاء لطلب الطفل الرضيع من دون كلام ليكون اساس العلاقة بين الاهل والطفل سليما منذ اول ايام حياة الطفل . هذه الطريقة تدعم تنمية اطفال سعداء وتعزز ثقتهم بأنفسهم منذ الصغر ، كما توفر طرق عديدة لإيجاد الحلول لمشاكل الاطفال مثل مشاكل النوم ، والتوقف عن وضع الحفاظات وغير ذلك .

اشرحي لنا عن كيفية عملك ؟
انا اليوم ادير مركز " الصحة سعادة " الذي يوفر الخدمات على جميع انواعها والعلاجات الخاصة الملائمة للأفراد ، منها ورشات عمل في مجالات مختلفة ، مثل ورشات طبخ صحي وسهل يشمل وصفات عديدة ولذيذة  ، وورشات لمعرفة عالم الصيدلة الطبيعية ، وورشات لتنظيف الجسم والكبد  . كما نقدم نشاطات للفتيات والنساء لتغيير الروتين اليومي : تحضير وتقوية الجسم قبل بداية فصل سنوي جديد ، " صباح نسائي " الذي به نطرح عدة مواضيع مثيرة للاهتمام ، وتحضير الجسم والنفس ليسهل فترة الحمل . الى جانب ذلك هنالك مجموعات دعم وارشاد ، منها : ارشاد للأمهات الجدد  ، ومجموعة دعم لنمط حياة صحي وسليم، ومجموعات دعم للنساء الحوامل وبعد الولادة بمواضيع مختلفة مثل الرضاعة ، وتنزيل الوزن بعد الولادة ، وغير ذلك . طرق العلاج التي اقدمها في المركز متعددة وتلائم كل من تريد ان تسعى لاحداث تغيير او دعم نمط حياتها لتؤثر على نمط حياة عائلتها ، او ان تريد العلاج للشفاء من مرض ما بالطريقة الطبيعية . اقوم كذلك بورشات عمل مختلفة من نوعها ومتعددة في الروضات لعرض مواد غذائية جديدة للاولاد ولتعليم كيفية تحضير وجبات صحية خفيفة وسهلة ، فليس من المفروض ان نشتري مواد غذائية خاصة لتحضير وجبات صحية ، كل هذه المواد متوفرة في كل بيت وممكن أن نعد منها عدة وجبات مختلفة . كما اقوم بالقاء محاضرات في المدارس ، خاصة في المدارس الاعدادية والثانوية للفتيات لارشادهن اتباع نمط حياة صحي . انا أؤمن بكل ما افعل واثابر من اجل توفير وتقديم الافضل لادخال هذا المجال الى حياتنا .

من دعمك ووقف الى جانبك ؟
تلقيت الدعم من أهلي الذين بفضل اهتمامهم ودعواتهم رسموا لي طريق النجاح بالأخص في فترة تعليمي ، ولزوجي المحب ايضاً دور كبير ، فهم يسعون من أجل تحقيق طموحاتي ويؤمنون لي السعادة والاطمئنان في كل الاوقات واللحظات لأصل لهدفي والى اعلى المراتب ، فبفضلهم انا اليوم املك مركز " الصحة سعادة " . لذلك شكري بأكمله مقدم لجميع من دعمني ، كما لا انسى من آمن في تغيير منهج حياتهِ واستشارني لكي اقدم له المساعدة في ذلك ، ولكل المرضى الذين أتوا ليتلقوا العلاج الطبيعي واختاروني لأكون المستشارة الداعمة لهم في وقت العلاج .

" توفير منهج نمو سليم "

أين ترين نفسك بالمستقبل وما هي طموحاتك ؟
أرى نفسي متألقة في مجال الصحة ، ومساهمة بتوفير العلاج الطبيعي لمن يؤمن في ذلك . طموحاتي أن يتقدم الوعي لمعرفة أهمية هذا المجال بالأخص عند الاطفال ، الفتيات والنساء . هذا المجال لا يقل أهمية عن اي مجال آخر ، واعتقد انه من اهم المجالات والمواضيع التي يجب ان نسعى من اجل ادخالها الى المدارس ، والى حياتنا اليومية ولكل بيت لنحصل على نمط حياة صحي ، هادئ وسعيد يبعدنا عن الامراض والوعكات الصحية .

برأيك ما هي اهمية ادخال موضوع التغذية السليمة الى المدارس ؟
كما ذكرت آنفا ، انا أطمح الى ادخال موضوع التغذية السليمة الى المدارس وايضاً الى الروضات . أرى أهمية كذلك في ادخال موضوع ارشاد الاهالي . أنا ادرك ان هذه المواضيع تحتوي على قيمة واهمية كبيرة من اجل توفير منهج نمو سليم لأطفالنا واولادنا . ارى انه من المهم ادخال هذه المواضيع ليس فقط بدورات تدريبية، التي بها تكسب الاولاد المواد التعليمية بشكل نظري ، انما ادخالها بشكل عملي لتتوفر للولد امكانية لمس المواد الغذائية الجديدة التي لا تتوفر كثيرا في قائمة الطعام اليومية .  كل ما يلمس الولد ويتذوقه يطبع في ذاكرته تجربة تدعمه ، فعلى الاهل توفير هذه المواد الغذائية بشكل دائم ، ويجب معرفة اهمية ومحتويات هذه المواد لتتخلخل في ذهن الجميع .

ما هي أهم النصائح التي بودك أن تقدميها لقرائنا ؟
نصائحي عديدة في هذا المجال وتشمل نصائح للأهالي ، والنساء والفتيات ولكل شخص يهمه نمط حياته . اطلب من الجميع وخاصةً من الامهات محاولة تطبيق ولو قسم صغير من هذه النصائح ، او اتباع محاولة تدريجية في تطبيق كل نصيحة تساهم  في احياء نمط حياة صحي وسليم من اجل جسدنا وأنفسنا وطبعاً من اجل مستقبل اطفالنا ، ونصائحي العامة هي  :
- ثقوا بأنفسكم لتنجحوا بتغيير نمط حياتكم .
- تغيير صغير بنمط الحياة يقربكم من تغيير كلي لتكتسبوا الصحة والسعادة .
- سارعوا في ايجاد ما يلائمكم من تغيير ، فالتأجيل ليس في صالحكم وطبعاً ليس في صالح نمط حياتكم .
أما نصائحي للنساء والامهات، فهي :
- جربن بقدر استطاعتكن إزالة الضغوطات النفسية من حياتكن اليومية ، فهي تؤثر على صحتكن وايضاً على منهج تربيتكن لأطفالكن .
- انصتن لأجسادكن ولأطفالكن ، فهما يطلبان ما يريدان بالضبط وليس كل ما تشتهين او تعتقدن أنه مناسب لهم هو بالفعل صحيح  .
- من المهم ان لا تقارن بين أجسادكن او أطفالكن واجساد او اطفال اخرين ، فكل جسد وطفل تلائمه اشياء مختلفة .



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار الدالية وعسفيا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق