اغلاق

أمين عام المنظمة العربية ‘الألكسو‘ يزور اللجنة الوطنية

استقبل أمين عام اللجنة الوطنية الشاعر مراد السوداني، د.عبد الله محارب مدير عام المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو). وجرت مراسم الاستقبال بحضور


جانب من التكريم

عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ورئيس اللجنة الوطنية محمود إسماعيل أبو إسماعيل، ومدراء وموظفي اللجنة وذلك في مقر اللجنة الوطنية برام الله.
ورحب أبو إسماعيل في مستهل اللقاء بضيف فلسطين الكبير د. عبد الله محارب، معرباً عن سعادته "لزيارته مقر اللجنة الوطنية، والتي اعتبرها حافزاً للعطاء والوفاء"، مؤكداً أن "فلسطين لكل العرب وليس للفلسطينين وحدهم وأن هذه الزيارة تعزز صمود الشعب الفلسطيني في وجه الاحتلال الغاشم"، مؤكداً "أهمية دعم القطاع الثقافي والتربوي والعلمي في فلسطين في لحظة صعبة تعيشها القضية الفلسطينية تحتاج إلى دعم وإسناد المنظمات ذات الصلة ودعم عمقنا العربي".


"انجازات اللجنة الوطنية"
من جانبه، أطلع أمين عام اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم د. محارب على "إنجازات اللجنة الوطنية وأهم الملفات الثقافية والتربوية التي أعيد ترتيبها خلال السنوات الأخيرة، والتي كان أبرزها تفعيل لجنة (الأيكوموس) الخاصة بحفظ التراث في منظمة اليونسكو، ومشروع مجمع اللغة العربية بالتعاون مع جامعة القدس، ومشاريع توثيق التراث الفلسطيني غير المادي والتي نجحت بتوثيق 450 اغنية شعبية وفلوكلورية بإشراف الملحن الكبير حسين نازك، إضافة لتوثيق الزهور الفلسطينية التي يعرفها الاحتلال في العالم على أنها (إسرائيلية)، وحصر الأماكن التراثية بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار الفلسطينية والملتقى الثقافي التربوي السنوي".

كما اعتبر السوداني زيارة وفد "الألكسو" على رأسه أمينها العام د. محارب "رافعة للقطاع الثقافي والتربوي والعلمي في فلسطين، وانتصاراً للثقافة والهوية الفلسطينية التي يحاول الاحتلال محوها بكل السبل المتاحة لإستكمال مشروعه الاستعماري الكولونيالي على كل أرض فلسطين التاريخية".


"محارب يشكر السلطة الفلسطينية على دعوتها لوفد الألكسو"
بدوره، شكر أمين عام المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم د. عبد الله محارب "السلطة الفلسطينية ممثلة بديوان الرئيس محمود عباس على دعوته لوفد الألكسو وإتاحة هذه الفرصة لزيارة دولة فلسطين المحتلة والإطلاع على حجم المعاناة الكبيرة التي يعانيها الشعب الفلسطيني جراء إستمرار الاحتلال".

وأضاف: "إن هذه المعاناة لمسناها منذ دخولنا فلسطين عبر معبر أريحا وإحتجازنا من قبل الاحتلال لأكثر من أربع ساعات بحجة الإجراءات الأمنية، إضافةً إلى الحواجز والمستوطنات والطرق الإلتفافية التي شاهدناها أثناء تنقلنا بين المدن والبلدات الفلسطينية، لكن رغم كل ذلك فما زال الشعب الفلسطيني صامداً وحقق الكثير من النجاحات والانجازات في كافة مجالات الحياة، وإن الشعب الفلسطني مصدر فخر للأمة العربية".

وفي نهاية اللقاء قدم إسماعيل والسوداني هدية رمزية عبارة عن مجسم لقبة الصخرة ونسخة من الأغاني الشعبية التي تم توثيقها وعدداً من إصدارات اللجنة الوطنية  للدكتور محارب، "تقديراً لدور (الألكسو) في دعم المشاريع الثقافية والتربوية في فلسطين والقدس خاصة".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق