اغلاق

’الاتصالات’ و’الألكسو’ تتفقان على سلسلة من البرامج

استقبل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أ.د علام موسى ووكيل الوزارة م. سليمان الزهيري، مدير عام المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم عبد الله محارب، والوفد


جانب من اللقاء

المرافق له، ومراد السوداني أمين عام اللجنة الوطنية الفلسطينية للتربية والثقافة والعلوم، وذلك في مقر الوزارة برام الله.
واتفق الطرفان على أبرز مجالات التدريب وقدمت المنظمة دعماً مباشراً لتنظيم تدريب لكوادر تقنية ومهندسين فلسطينيين، سيتم تحديد تفاصيلها، واشراك القطاعين الخاص والعام للاستفادة منها.

"حرص فلسطين واصرارها على استخدام التكنولوجيا"
وأكد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات "حرص فلسطين واصرارها على استخدام التكنولوجيا للتغلب على المعيقات الاسرائيلية"، وتحدث عن "أهم المنظمات العالمية التي تتواصل معها فلسطين من أجل الحصول على العديد من الاعترافات والحقوق الفلسطينية"، مشيراً إلى "أهمية تعزيز المحتوى الرقمي العربي بالشراكة مع المنظمة، وتطوير التعليم الذكي لأهميته في تنمية المجتمعات في عصر المعرفة".
وأوضح د. موسى "أبرز مشاريع الوزارة لاسيما مركز الإبداع التكنولوجي والذي يسعى الى تحقيق رؤية الوزارة بإقامة مجتمع المعرفة ورفع القدرات والكفاءات الفلسطينية من خلال تفعيل منظومة برامج التدريب المتخصصة وصقل المهارات التكنولوجية للمتدربين، بما يوفر كوادر مؤهلة من القطاع العام وخريجي تكنولوجيا المعلومات الجدد على أعلى مستوى لتلبية احتياجات السوق ومواكبة آخر المستجدات في عالم التكنولوجيا والمعلومات".
وأشاد الوزير "بالزيارة وبمواقف المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم في دعمها للقضايا المتعلقة بفلسطين".

"توجه المنظمة في تطوير التطبيقات الجوالة في المجتمع العربي"
من جانبه أشاد د. عبد الله محارب "بدور وزارة الاتصالات في تطوير البنية التحتية للقطاع"، وأبدى الوفد اعجابه بمركز الابداع التكنولوجي التابع للوزارة الذي تجول فيه واطلع على مرافقه والأجهزة المتقدمة فيه، وأكد د. محارب "توجه المنظمة في تطوير التطبيقات الجوالة في المجتمع العربي وتطوير منظومة التعليم بالاعتماد على التكنولوجيا". وأشار إلى "أهمية الدعم العربي لفلسطين وضرورة زيارتها لدعمها معنويا ومادياً"، مضيفا أن "المنظمة انجزت الكثير من المشروعات لصالح فلسطين ودعم فلسطينيين من اراضي الـ48 وجميع أنحاء فلسطين".
بدوره، عبر د. محمد الجمني مدير إدارة تكنولوجيا المعلومات والاتصال في المنظمة عن سعادته بمشاريع الوزارة ومركز التدريب، واشاد "بمشاركة فلسطين في جائزة التطبيقات الذكية والتي تأتي في المرتبة الثالثة من حيث نسبة المشاركة وهي مرتبة متميزة مقارنة بدول عربية كبرى ومستقرة"، وشكر ممثل الوزارة في لجنة تحكيم الجائزة المهندس ابراهيم ابو بكر على تعاونه.
وأكد أن "المنظمة تفتح المجال للقدرات العربية الشبابية، لاسيما في مجال التطبيقات الذكية عبر توفير منصة مجانية للشباب لتسجيل تطبيقاتهم".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق