اغلاق

مختصون: ‘أكياس النايلون خطيرة ويجب تجنبها‘

في الأول من يناير/كانون الثاني 2017، بدأ في الدولة العمل بقانون جديد للتقليل من استعمال أكياس النايلون. والقانون الجديد يحذر من تقديم المتاجر أكياس النايلون مجانًا
Loading the player...

 للزبون، حيث  يفترض أن يباع الكيس في صندوق الدفع في المتاجر الكبيرة مقابل 10 أغورات على الأقلّ، لتشجّع الوزارة لحماية البيئة الجمهور على استعمال أكياس التسوق متعددة الاستخدامات، المصنوعة من القماش او مواد أخرى غير النايلون.

تعريف كيس البلاستيك والمتجر الكبير طبقا للقانون
كيس التسوق للمنتجات التي يتمّ بيعها بالتجزئة  في الدكان دون الكيس الذي يلامس الغذاء مباشرةً ودون الكيس المخصص لحمل الأدوية، الكيس الذي لا يقلّ سمكه من 20 ميكرون ولا يزيد عن 50 ميكرون أي الكيس الذي نستعمله لتجميع المشتريات بعد الدفع.
المتاجر الكبيرة هي المتاجر التي أعلن عنها المسؤول عن منع الاحتكار بموجب قانون تشجيع المنافسة في قطاع الغذاء, 2014.

التكلفة
سعر الكيس هو 10 أغورات على الأقلّ بما فيه الضريبة الإضافية. يسمح القانون طلب ثمن أعلى بما فيه الضريبة الإضافية.
يجب ذكر عدد الأكياس وثمنها في الفاتورة النهائية.
يسمح القانون للوزير لحماية البيئة إعادة النظر في ثمن الكيس وتغيير الثمن.

الأكياس التي لا ينطبق عليها القانون
- الكيس الذي سمكه أقلّ من 20 ميكرون: ممنوع بيعه في الدكان الذي يبيع بالمفرق ولا يجوز أن يكون للكيس مقبضين.
- الأكياس المخصصة لحمل الأدوية
- الأكياس في المتاجر التي ينطبق عليها القانون والواردة في قائمة المسؤول عن منع الاحتكار.

السلة متعددة الاستعمال التي تُوَزّع في المتاجر
خلال الشهر الأول من سريان مفعول القانون وحتى يوم 17.1.2017 قامت شبكات التسويق الكبيرة بتوزيع الأكياس متعددة الاستعمال مجانا وذلك بدعم الوزارة لحماية البيئة.
إنّ مشروع توزيع الأكياس مجانا في الشهر الأول هدف إلى مساعدة العائلات التي لا تسمح لها ميزانية العائلة النفقات الزائدة.

أضرار أكياس البلاستيك
الضرر للبيئة :
- التلوث الشديد في المناطق العامّة.
- الصعوبة في علاج نفايات أكياس البلاستيك نتيجة صعوبة فصلها عن تيارات النفاية الأخرى.
- تلحق أكياس البلاستيك الضرر بالبيئة، بالحيوانات والنباتات.
- تلحق أكياس البلاستيك الضرر بالبيئة البحرية.
- تشكل أكياس البلاستيك لحمل المشتريات في إسرائيل حاليا 25% من حجم النفايات وتشكّل 10% من وزن النفايات (مع النفايات والسوائل داخل الأكياس).
- يصعب فصل أكياس البلاستيك من بقية مواد النفايات بما يشوِش عملية فرز النفايات ويقلّل من نجاعة إجراءات إعادة تدويرها.
- تنتشر أكياس البلاستيك في البيئة وفي الطبيعة وتؤذي الحيوانات البرية والبحرية.

مهندس قسم البيئة فواز سويد : " الأكياس تشكل عائقا كبيرا بالنسبة لجودة البيئة "
وحول هذا الموضوع التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع فواز سويد مهندس قسم البيئة في وحدة البيئة مرتفعات الجليل والذي قال: " بالنسبة لأكياس النايلون الموجودة في السوق وفي الشبكات  التجارية الكبيرة فهي في الواقع تشكل عائقا كبيرا بالنسبة لجودة البيئة , لأنّ من يشتري من الشبكات التجارية من السهل جدا أن يجمع عددا كبيرا من الاكياس فبإمكانه ان يشتري شيئا واحدا ويضعه في كيس , وعندما تتجمع هذه الاكياس في المنزل يصعب التخلص منها".

 " الاكياس تحتاج الى 500 سنة لتتحلل"
وأضاف سويد : " قسم من هذه الأكياس يتجمع في الشوارع ويطير مع الرياح , وفي المدن القريبة من البحر قسم كبير من  الأكياس يتجمع في البحر وحسب التقارير، اثبت ان هذه الاكياس تحتاج الى 500 سنه لتتحلل , فيجب ان نتخلص من هذه الاكياس ونمنع تواجدها بكثرة في متناول اليد ".
  وحول مشروع تبديل أكياس النايلون بسلال تستعمل أكثر من مرّة الذي تبنّته الوزارة قال المهندس فواز سويد مهندس قسم البيئة في وحدة البيئة " مرتفعات الجليل " : " اقترحت وزارة البيئة  ان يتم توزيع أكياس أو سلال التي من الممكن استعمالها لأكثر من مرة واحدة  لانها أيضا من الممكن ان تقلل من كمية الاوساخ على الشوارع لان الاكياس أصبحت منتشره بشكل كبير في الشوارع والأراضي حتى بدأت تؤكل من الحيوانات ومن الممكن ان تتضرر الحيوانات وتموت بسبب هذه الاكياس فهي كما قلت تشكّل خطرا كبيرا على البيئة وكلّنا أمل ان تعطي وزارة البيئة اكياسا بدلا من أكياس النايلون لجميع الشبكات التجارية ليتم استعمالها من قبل المستهلكين "
ومن خبرته الطويلة في مجال الحفاظ على البيئة كمهندس في وحدة البيئة قال المهندس فواز سويد : "  نحن نعرف عن عمليّات إعادة تكرير النفايات التي تقوم بها الوزارة حيث يقومون بتحليل جميع المواد العضوية ولكن النايلون لا نستطيع تحليله لانه يحتوي على سموم فلا يمكن ان يتكرر او ان يقوم بافادة البيئة ولا بأي شكل من الأشكال".
  وتابع المهندس فوّاز سويد : " أمنيتي ان اذهب الى الشبكات التجارية ولا أرى أكياس النايلون وأتمنى من الناس ان يفهموا مدى الضرر الذي تشكله  أكياس النايلون على البيئة وعلى الناس بشكل شخصي وبشكل عام  ومن هنا يجب الوعي اكثر من قبل الناس بالنسبة لهذا الموضوع ".
أمّا عن تكلفة المشروع الجديد للمستهلك قال سويد : " لا يوجد لديّ معلومات دقيقة بالنسبة لتكاليف الاكياس الجديدة (السلال) ولكنها غير مكلفة, فيوجد محلات تجارية تعرض هذه السلال بسعر رخيص وهذه مبادرة تشجع الناس على شراء السلال وعدم استعمال أكياس النايلون .

بشار مداح: "عندما نحافظ على البيئة فاننا نحافظ على انفسنا أيضا"
وحول نفس الموضوع التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع بشار مداح صاحب المحلّ تجاري مداح سنتر والذي
قال : " نحن بالطبع نؤيد هذا المشروع لأننا نعرف مدى الضرر في الاكياس لانها تحتاج لعدة سنين لتتحلل وهي سبب لتزداد الاوساخ في البيئة , ونحن نؤيد أي خطوة هدفها الحفاظ على البيئة لهذا نحن مع هذا المشروع رغم اننا سنواجه صعوبة في البداية".
 وحول اذا كان قد بدأ محلّه التجاري بالعمل وفق القانون الجديد قال بشّار : " القانون لا يلزمنا نحن لانه توجد به شروط معينة نحن لا نستوفيها ولكن في المستقبل سوف نُلزم بهذا القانون. ولكن بالرغم من ذلك وبالتعاون مع شركات معينة والتي توزع البضائع بدأنا بتوزيع سلال متعددة الاستعمال على الزبائن ونقوم بالشرح لهم ان هذا القانون سنلزم به في المستقبل وان هذا القانون له فائدة كبيرة لنا وللبيئة".
 ووجّه بشّار مداح كلمة للمستهلكين قال فيها : " البيئة هي المكان الذي نعيش به ويجب علينا المحافظة عليها فهذا هدفنا الأساسي ونحن والزبائن نستطيع المحافظة على البيئة, لأننا عندما نحافظ على البيئة فاننا نحافظ على انفسنا أيضا ". 


كيس متعدد الاستخدامات يُنصح باستخدامه ، صور بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما


مختصون: ‘أكياس النايلون خطيرة ويجب تجنبها‘


المهندس فواز سويد


السيد بشار مداح




لدخول زاوية اقتصاد اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق