اغلاق

النيابة والشرطة يضبطان مشتلا ومصنعا للمواد المخدرة في دورا

تمكنت النيابة العامة اليوم وبالتنسيق مع الشرطة وادارة مكافحة المخدرات، من ضبط مشتل ومصنع للمواد المخدرة في مدينة دورا يعتبر الاكبر من حيث عدد الأشتال


الصورة للتوضيح فقط

المضبوطة والمعدات المستخدمة فيه.
وقال بيان صادر عن النيابة العامة: "انه وبناء على المعلومات الواردة لنا من ادارة مكافحة المخدرات بوجود مصنع لزراعة وتصنيع المواد المخدرة، تم اصدار امر تفتيش من قبل النيابة العامة، وعلى الفور انتقلت النيابة العامة ممثلة برئيس النيابة العامة أ. نشأت عيوش، ووكيل النيابة أ.حسن اولاد محمد، ومعاون النيابة أ.خالد قراقع برفقة قوة من ادارة مكافحة المخدرات والشرطة الى الموقع (بناء من 5 طوابق)، حيث تم ضبط مئات الأشتال بالاضافة الى المعدات الخاصة بتنمية المخدرات وتبين بالكشف ان الجناة كانوا يستخدمون عدة قاعات لتنميتها على مراحل مختلفة تبدأ من البذور وتنتهي بتجفيفها تمهيدا لبيعها وتوزيعها".
وأضاف البيان:"وبعد استكمال اجراءات الكشف والمعاينة أمر رئيس النيابة العامة باغلاق المبنى والتحفظ على كافة محتوياته وتكليف فرع  ادارة مكافحة المخدرات بضبط كل ما له علاقة بتصنيع المواد المخدرة بالاضافة الى تكليفهم بضبط الاشتال ووزنها تمهيدا لاتخاذ الاجراءات القانونية بشأنها، وتم التحفظ على بعض المتشبه حيث سيتم متابعة التحقيقات والتحريات للوصول الى المتهمين بزراعة وتنمية هذه الاشتال واجراء المقتضى القانوني لانزال العقوبة الرادعة بحقهم".





لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق