اغلاق

’الشعبية’ تبحث كيفية التعامل مع قرار اجراء الانتخابات

تعقيباً على قرار الحكومة الفلسطينية بإجراء الانتخابات المحلية في الضفة الغربية، وتأجيلها في قطاع غزة، دعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إلى "عدم تحويل هذا


صورة للتوضيح فقط

القرار إلى محطة إضافية في واقع الانقسام القائم، وإلى استمرار بذل الجهود للوصول إلى توافق وطني يفضي إلى إجراء الانتخابات المحلية في القطاع بالتزامن مع الضفة، باعتبارها حاجة وحق ديمقراطي يجب الحرص على صيانته وتجسيده، والنظر إلى هذه الانتخابات باعتبارها محطة يمكن البناء عليها لمغادرة حالة الانقسام".
وشددت الجبهة في تصريح صحفي وصل موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه، على "أهمية احتواء أي تداعيات سلبية قد تنشأ عن قرار الحكومة، من خلال المسارعة لعقد لقاءات وطنية تقف أمام الأسباب الجوهرية التي أدّت إلى تأجيل الانتخابات المحلية فيما سبق، والتي قادت إلى تأجيل اجراءها في قطاع غزة كما صدر عن الحكومة هذا اليوم، وهو ما يتطلب التوافق على تأجيل اجراء الانتخابات لثلاثة أشهر".
كما اشارت الجبهة، إلى أنها "ستبدأ مشاوراتها الداخلية، ومع القوى الديمقراطية والوطنية لبحث كيفية التعامل مع قرار اجراء الانتخابات في الضفة دون القطاع، انطلاقاً من المصلحة الوطنية التي يجب اعلاء شأنها على أي اعتبار آخر".




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق