اغلاق

بهلول: الحكومة حولت بلداتنا العربية الى مجمعات خانقة

بحضور اعضاء كنيست ورؤساء سلطات محلية وجمعيات حقوقية واجتماعية تم اليوم مناقشة قانون التخطيط والبناء (قانون كمينيتس) في لجنة الداخلية وحماية البيئة البرلمانية.


 
وفق هذا القانون سيتم تشديد العقوبات على مخالفي قانون التخطيط والبناء عن طريق تعديلات تشريعية لتعزيز تطبيق قوانين التخطيط والبناء ومعالجة الانتهاكات والتعدي على الاراضي العامة في الدولة وخصوصا في البلدات العربية.
النائب بهلول طالب خلال مناقشة اقتراح القانون بتقليص نفوذ سلطة الطبيعة والحدائق، والصندوق القومي لإسرائيل اللذين يشكلان العقبة الكبرى امام التخطيط والخرائط التفصيلية في السلطات المحلية العربية.
كما واضاف النائب زهير بهلول "ان الحكومة تقوم بخنق البلدات العربية وتحويلها الى مجمعات خانقة (غيتوات) ، بالإضافة تقوم بفرض العقوبات وتضييق الخناق على المجتمع العربي بدلا من بناء استراتيجية تخطيط لحل ازمة البناء والسكن في قرانا ومدننا العربية" .
رئيس لجنة الداخلية وحماية البيئة دافيد امساليم أثنى على دور النائب زهير بهلول منوها "انه توجه اليه في بداية عمله في الكنيست مطالبا ايجاد حل لمشاكل التخطيط والبناء في المجتمع العربي وانه يتابع هذه القضية بشكل دائم ومهني حيث شارك بمعيته بعدد من الجلسات مع كبار موظفي التخطيط والبناء" .
هذا وسيتم في الايام القريبة التصويت بالقراءة الثانية والثالثة على اقتراح القانون قبل التصويت والمصادقة عليه في الهيئة العامة للكنيست.
 


لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق