اغلاق

كابول تنضم لمشروع ‘مدينة بلا عنف‘ وتتجهز لعدة نشاطات

عقد المجلس المحلي كابول هذا الأسبوع، جلسة خاصة للبدء في تنفيذ مشروع "مدينة بلا عنف" في كابول، شارك بها رئيس المجلس المحلي الشيخ صالح ريان والطاقم المهني


جانب من الجلسة التحضيرية، الصور من مجلس كابول المحلي

في المجلس المحلي، ومدير المجتمع العربي لمشروع مدينة بلا عنف جدعان صفدي، وممثلين عن الشرطة.
تم خلال الجلسة عرض الفعاليات والمشاريع المستقبلية التي سيتم تنفيذها في مشروع مدينة بلا عنف، وذلك للحد من الظواهر السلبية وظواهر العنف في القرية، ومنها تنظيم واقامة المحاضرات التوعية في المدارس والمؤسسات التربوية، وضم اكبر عدد من اهالي كابول ليكونوا جزء من النشاطات الجماهيرية، اضافة الى تطبيق القانون، خاصة في شوارع القرية، وتركيب الكاميرات في أماكن مختلفة واصدار النشاطات التوعوية والنشرات الاعلامية.

"علينا ان نتكاثف معا لنحافظ على بلدنا وعلى مستقبل اولادنا"
خلال الاجتماع تحدث شمعون ابو، قائد مركز شرطة طمرة كابول وشعب عن المشاريع التي بادرت اليها الشرطة خلال الفترة الأخيرة، مشيرا الى "ضرورة تكثيف التعاون المشترك للحد من الظواهر السلبية، خاصة ظاهرة سياقة التراكتورات والدراجات النارية، والقيادة المتهورة، واطلاق النار في المناسبات وضبط السلاح غير المرخص".
اما مديرة مشروع مدينة بلا عنف، داليا ريان، فقد عرضت مركبات المشروع وأهدافه، والمشاريع التي سيتم العمل عليها خلال المستقبل، إضافة الى عرض التعاون مع المؤسسات في كابول وخارجها، بهدف النهوض في القرية والحد من كافة ظواهر العنف.
رئيس المجلس المحلي الشيخ صالح ريان، أكّد على "أهمية تنفيذ المشروع لما فيه مصلحة لأهالي القرية وخاصة في مجال رفع الوعي للتقليل والحد من كافة الظواهر السلبية التي تجتاح مجتمعنا في السنوات الأخيرة، وقال الشيخ ريان: "علينا ان نتكاثف معا لنحافظ على بلدنا وعلى مستقبل اولادنا، لان العنف للأسف الشديد موجود في كل مكان وفي كل مجال تقريبا، والعنف اذا ما استمر سيشكّل كارثة كبيرة علينا كمجتمع وكأفراد".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق