اغلاق

وزيرا التربية والزراعة يؤكدان على ’دعم وإسناد مدارس التحدي’

نظمت وزارتا التربية والتعليم العالي والزراعة فعالية زراعة أشتال مثمرة وحرجية في مدرسة بدو الكعابنة الأساسية المختلطة بمديرية أريحا. وشارك في هذه الفعالية كل من


المشاركون في الفعالية يتوسطهم وزيرا التربية والزراعة


وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، ووزير الزراعة م. سفيان سلطان، ونائب محافظ أريحا جمال رجوب، ومدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي، ومدير تربية أريحا ناصر أبو كرش، ومدير المتابعة الميدانية محمد سامي، ومدير زراعة أريحا، ورئيس بلدية أريحا، وعدد من ممثلي الأجهزة الأمنية والفعاليات في المحافظة.
وقالت وزارة التربية في بيان صادر عنها: "جاءت هذه الفعالية تأكيداً على رسالة الدعم والإسناد للمدرسة والمدارس المهمشة في وجه التوغل والزحف الاستيطاني وإخطارات الهدم بحق هذه المدرسة، وعلى التمسك بالهوية والثقافة والانتماء، خاصة في ظل الهجمة الشرسة التي يشنها الاحتلال بحق مدارسنا والمسيرة التعليمية".
وأعلن صيدم "افتتاح الصف العاشر فيها العام المقبل وذلك في إطار تلبية احتياجاتها والعمل على دعم طلبتها وكادرها التدريسي"، مشيراً إلى أنَّ "هذه الفعالية جاءت مبرهنةً على المثابرة والعمل المتواصل ومجابهة سياسات الاحتلال العدوانية الاستيطانية".

"رسالة علم ومعرفة ودلالات عميقة"
وأكد صيدم أنَّ "الفعالية تحمل رسالة علم ومعرفة ودلالات عميقة مثل التمسك بالزراعة والأرض من خلال غرس القيم النبيلة في نفوس الطلبة"، مشيداً "بالدور الذي تبذله الوزارتان من تعاون في سبيل دعم توجهاتها وسياساتها الرامية إلى تحقيق التنمية المستدامة".
من جهته، أشاد سلطان "بصبر وصمود الطلبة وكادر المدرسة والأهالي في المنطقة"، مؤكداً أنَّ "هذه الفعالية تأتي اليوم في إطار إثبات وتعزيز التعاون المشترك بين الوزارتين، وغرس قيم الانتماء بالمحافظة على الأرض والأجيال القادمة".
من جانبه، أشار رجوب إلى أن "هذه الفعالية حملت رسالة دعم ومؤازرة للمدرسة، وصمود معلميها الشامخين في وجه عنجهية الاحتلال"، معرباً عن اعتزازه "بكل القائمين على هذه الفعالية خاصة".
وفي الختام زرع الحضور الأشجار في حديقة المدرسة.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق