اغلاق

رام الله: صيدم والنتشة يكرمان فرسان النزاهة ويوقعان اتفاقية

كرمت وزارة التربية والتعليم العالي ممثلة بوزيرها د. صبري صيدم وهيئة مكافحة الفساد ممثلة برئيس الهيئة الأستاذ رفيق النتشة ومركز الهدف الثقافي



ممثلاً بمديره أحمد أبو رحمة ومركز مواهب وإبداعات الاطفال والشباب ممثلاً بمديره نايف اشتية، فرسان النزاهة.
وحضر الحفل كل من الوكيل المساعد الاستاذ عزام أبو بكر وعدد من المديرين العامين وغيرهم من ممثلي الوزارة وهيئة مكافحة الفساد، وطلبة المدارس التي فازت على مستوى كل مديرية والمعلمين المشرفين على تنفيذ هذه المسابقة.
وفي هذا السياق، أكد صيدم أن الوزارة وبالشراكة مع هيئة مكافحة الفساد تحتفي اليوم بإنجازات تضاف إلى سلسلة الإنجازات المتراكمة في مسيرة محاربة الفساد واجتثاثه، مشدداً على الإصرار والإرادة القوية والجهود التي تجسد روح العزيمة لتعزيز الدور الأصيل في محاربة الفساد بشكل شمولي.
وأشار إلى مسابقة فرسان النزاهة التي استهدفت ما يزيد عن عشرة آلاف من الطلبة الذين برهنوا من خلال مشاركتهم على وعيهم ودورهم الأصيل في محاربة الفساد، معبراً عن شكره لجميع الشركاء والكوادر التربوية التي عملت من خلال هذه المسابقة النوعية.
ووجه صيدم رسالة للطلبة دعاهم فيها إلى التحلي بالقيم النبيلة والحفاظ على الأمل، مشدداً على أهمية مثل هذه النشاطات في تعزيز الوعي لدى الناشئة ونقل ما تعلموه إلى المجتمعات وذويهم.
 من جانبه، أشاد النتشة بجهود الشراكة والتعاون بين هيئة مكافحة الفساد ووزارة التربية؛ عبر تنفيذ العديد من النشاطات والفعاليات المميزة، مؤكداً على دور الهيئة في مكافحة كافة أشكال الفساد وتعزيز التعاون مع جميع المؤسسات؛ بهدف الوصول إلى مجتمع خالٍ من الفساد وبناء الدولة الفلسطينية المستقلة المرتكزة على دعائم القانون والديمقراطية والعدالة.
وشدد على أهمية الدور التربوي بتنفيذ نشاطات مختلفة من مسرحيات وقصص طلابية وفنون ورسم كاركاتيري في نشر الوعي لدى الطلبة لمحاربة الفساد، مضيفاً أن هذا الحفل يعتبر بمثابة قطف وجني ثمار نجاح الطلاب والجهد الذي بذلوه للوصول إلى هذا الهدف، داعياً لضرورة تضافر كافة الجهود لمحاربة الفساد للوصول لمجتمع فلسطيني خالٍ من الفساد  .
وطالب النتشة جميع المؤسسات كل في مجال اختصاصه لنشر الثقافة الايجابية والمانعة للفساد في الأجيال الصاعدة التي ستحمل الرسالة مستقبلاً، مخاطباً الطلبة: "أنتم يا فرسان النزاهة تحملون شعلة الحرية عالياً وصولاً إلى دولة ديمقراطية حرة" 
وألقى كل من اشتية وأبو رحمة كلمة أكدا فيها على أهمية هذه النشاطات التي تجسد معنى التعاون المشترك والجاهزية الكاملة للمضي قدماً في محاربة ظاهرة الفساد والوقوف في وجه الفاسدين، معربين عن شكرهما وتقديرهما لوزارة التربية والهيئة على كل الجهود التي بذلت من أجل إنجاح الفعاليات التي استهدفت الطلبة من مختلف مديريات الوطن.
وجرى خلال الحفل توقيع اتفاقية مشتركة بين الهيئة ووزارة التربية؛ لتنفيذ الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد ومن أهم بنودها تنشئة الجيل الصاعد على مبادئ النزاهة والشفافية والمساءلة، ومحاربة الفساد كما نصت على تنظيم دورات تدريبية للمشرفين والمعلمين حول "الدور التربوي في تعزيز النزاهة" وسيتم إعداد دليل تربوي بهذا الخصوص .
وفي ختام الحفل، الذي تولى عرافته مدير عام النشاطات الطلابية صادق الخضور، تم تكريم 40  طالباً /ة والذين فازوا بمسابقة فرسان النزاهة؛ تقديراً لأفكارهم ومبادراتهم الإبداعية، إضافة إلى المدارس المشاركة على الجهود التي بذلتها في سبيل تعزيز التوعية والمشاركة المجتمعية في هذه المسابقة النوعية.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق