اغلاق

بلدية الطيبة: ‘توصلنا لاتفاق تسوية بشأن مكب النفايات‘

عممت بلدية الطيبة بيانا بخصوص الحديث الدائر عن مكب النفايات، وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه، جاء فيه: "حفاظا على النسيج والتضامن الاجتماعي

 
صورة لمبنى بلدية الطيبة - الصورة للتوضيح فقط

ووحدة البلد وقطع الطريق على أي عملية تضليل متعمدة وممنهجة للرأي العام لحاجة في نفس يعقوب! وحفاظا على استمرار ثقة الجماهير في البلدية ومصداقيتها وشفافيتها، بلدية الطيبة كانت قد أصدرت ونشرت بيانا من تاريخ 20 نوفمبر وضحت من خلاله لجمهور المواطنين عن التوصل لتسوية واتفاق مع أصحاب مكب النفايات ضمن شروط وضعتها البلدية يقضي بالاتي: رغم أن اِغلاق مكب النفايات سيؤدي إلى اِرتفاع بأسعار جمع النفايات للبلدية، لأنها ستضطر على نقلها لمكب نفايات بعيد، إلا أنها، وكما أوعدت أوفت، أغلقت مكب شارونيم (المزبلة-مكب النفايات البيتية) بـ 1/3، وكانت منذ أن توصلت لهذه التسوية قد عملت بشكل مباشر وفوري على وضع خطة بديلة لجمع النفايات، واتفقت مع مكب أخر لنقل النفايات إليه بعيدا عن الطيبة، ما أدى إلى ارتفاع بتكلفة جمع النفايات واخلائها، ورغم ذلك، البلدية لم تساوم على صحة المواطنين، ولم تعتمد على الماديات كمعيار، لأنها تعلم أن سلامة المواطن فوق أي اعتبار كان، وعملت على تطبيق وفرض القانون".

رقابة مشددة من قبل وزارة حماية البيئة
وتابع البيان: "أما فيما يتعلق بمكب النفايات الصلبة "ك.ح" (الحفرة)، ولأنه هناك اِجماع كامل وتام على ضرورة ترميمه واِغلاق حفرته بشكل كامل كونها تُشكل خطورة بيئية صحية، وحتى لا تتحول مع مرور الوقت والزمن لمكان مهجور يُستغل لكب النفايات، وقد صودق على القرار بالاجماع ائتلافا ومعارضة. وطُلب أن يُرمم، وسيُغلق هو الآخر حتى الموعد الذي حدد في الاتفاقية أو بمدة زمنية أقل، طبقا لسير وتقدم أعمال استكمال الترميم، والمواد التي تُغلق بها الحفرة تقتصر فقط على مواد صلبة تفي بمتطلبات وزارة حماية البيئة وبمصادقتها".
واضاف البيان: "على المكب تُفعل رقابة مشددة من قبل وزارة حماية البيئة ووحدة الرقابة التابعة لوحدة البيئة الطيبة زيمر والشرطة الخضراء، وقد عُين مؤخرا بالإضافة لها مراقب مرافق لمراقبة كل ما تُطمر به الحفرة، ناهيك عن وجود رقابة مشددة، حرصا على تطبيق بنود الاتفاق والشروط بشكل عام، ولن يُسمح بتسجيل أي خرق لها".
واردف: البيان: "البلدية كانت بهذا الشأن قد فتحت، وما زالت، باب تقديم الشكاوى لوحدة الرقابة في وحدة البيئة الطيبة زيمر وللشرطة الخضراء. أما المركبات والشاحنات التي تظهر في المكان، فهي إما لإخراج ما تبقى من نفايات (زبالة) أو لإخراج المعدات من مكب "شارونيم" خاصة، وأن الاتفاق، يمنحهم فترة زمنية لإخراجها بشكل كامل وإعادة المكان لعهده السابق حتى موعد أقصاه 30.6.17. وإما تلك التي تدخل إلى المكب المجاور (ك. ح) لاستكمال أعمال الترميم الجارية في الحفرة وذلك ضمن اِطار الشروط التي وضعتها البلدية". 
وانهى البيان بالكلمات: "نلتقي مع مشاريع أخرى، مشروع تلوى مشروع إن شاء الله".

بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :
panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك