اغلاق

برغوث: ’الرئيس عباس لا يبيع وطنية لأنه اشترى الوطن’

قال الاعلامي أحمد برغوث إن "بازار المؤتمرات التي تعقد في الخارج تحت مسميات مختلفة وبرعاية من قبل دول اقليمية لا تخفي مصالحها ومطامعها في زعزعة


محمود عباس، تصوير AFP

الاستقرار في الوطن الفلسطيني، وتبذل الجهود والأموال في محاولات مكشوفة ويائسة لخلق أجسام بديلة لاضعاف الشرعية الفلسطينية، وإختطاف القرار الوطني المستقل الذي عمد بدماء الشهداء".
وقال برغوث في تصريح صحفي له "أن جميع المحاولات المشبوهة بالتأكيد ستبوء بالفشل، لأنها ليست لها أي أساس أو رصيد من الحرص على الوطن الفلسطيني أو أبناء شعبنا العظيم، وهي محاولات لاتعدو عن كونها أدوات في يد بعض القوى التي تطمح في السيطرة على قرار فلسطين الوطني، وتجييره لخدمة مصالحها في المنطقة".
وأضاف: "إ
ن شعبنا لم يعد ينخدع بالشعارات التي يرفعها من ارتضوا لأنفسهم الارتهان لتلك القوى، وراحوا يتاجرون بوطنهم وقضيتهم".
وتابع:"نؤكد أن
ثقة أبناء شعبنا العظيم وفي كافة أماكن تواجده برئيسه، وحكمته، وحرصه على الحفاظ على استقلالية القرار الوطني الفلسطيني، سيرد كيد هؤلاء المتاجرون بالقضية والشعب".
وختم برغوث بيانه بالقول:"إ
ن الرئيس محمود عباس لا يهتم كثيرا بتجار الوطن والشعب، ولا من يبيعون الوطنية، لأنه عاهد شعبه منذ أن تحمل مسؤوليته، وحفظ العهد، ودافع عن القرار الوطني واستقلاله، متحديا كافة الضغوط، بوصلته الوحيدة حقوق شعبنا العظيم، لأنه اشترى الوطن".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق