اغلاق

لجنة الحج والعمرة تنظم لقاء ارشاديا للمعتمرين في الطيبة

نظمت لجنة التنسيق لشؤون الحج والعمرة لمسلمي 48 ، بعد ظهر اليوم السبت ، لقاء للمعتمرين الذين ينوون أداء العمرة خلال فترة الربيع من هذا العام ، وذلك في المكتب الرئيسي


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما

للجمعية الواقع على شارع محمود درويش " شارع الـ 24 " الجنوبي في مدينة الطيبة .
وحضر اللقاء عدد من المعتمرين من مدينة الطيبة والمنطقة .
واستهل اللقاء الذي تولى عرافته وبادر الى تنظيمه الشيخ صدقي عازم مركز الاعلام في مكتب الحج والعمرة في مدينة الطيبة ، بتلاوة ايات عطرة من القران الكريم .
وتحدث الشيخ المربي صدقي عازم في بداية اللقاء عن " أهمية تنظيم مثل هذه اللقاءات ، لتزويد المعتمرين بالمعلومات والمعطيات التي تتعلق برحلة العمرة الايمانية ".
وقال الشيخ صدقي عازم " أنه على المعتمر أن يعي أن العمرة رحلة ايمانية تختلف عن أية رحلة قد يخرج لها الانسان ".
ومن ثم تحدث الشيخ المحامي محمود كرمية عازم ، حيث شرح للحضور كيفية أداء مناسك العمرة .
وأسهب المحامي محمود عازم بالحديث عن المخالفات الشرعية التي قد يقع بها قسم من المعتمرين دون قصد .
ونصح المحامي محمود عازم المعتمرين بـ " استغلال كل الوقت الذي سيمكثون فيه في الديار المقدسة ، بالعبادة والصلاة والدعاء وبصالح الأعمال ، وعدم اضاعة الوقت بالمتاجر والاسواق " .

" خدمة الحاج والمعتمر شرف لنا "
تلاه في الحديث المربي الشيخ مصطفى عازم مدير عام لجنة التنسيق لشؤون الحج والعمرة لملسمي . وقال عازم " أنه من حق المعتمرين أن يعرفوا ما لهم وما عليهم ".
كما تطرق عازم الى " جملة من المشاكل التي تتكرر كل عام وبشكل خاص في فترة عمرات الربيع ، بسبب الاعداد الكبيرة التي تخرج لأداء العمرة في هذه الفترة ".
كما قال الشيخ مصطفى عازم " أن معظم المشاكل التي يواجهها المعتمرون هي خارجة عن سيطرة اللجنة ، ذلك ان الأمر يتعلق بجهات أخرى ".
وتحدث الشيخ مصطفى عازم عن " المشاكل التي تواجه المعتمرين بالحافلات والمعتمرين بالطائرات" ، لكنه قال " أنه بفضل الله فان غالبية الحجاج والمعتمرين لا يواجهون أية مشكلة في رحلتهم الى الديار الحجازية " .
وأكد الشيخ مصطفى عازم في حديثه " أن اللجنة وكعادتها تعمل بكل جد وتبذل كل الجهود في سبيل التخفيف عن المعتمرين والحجاج ، وانها تعمل دوما من اجل حل هذه المشاكل بالسرعة الممكنة ، وانها ماضية في تنفيذ شعار : خدمة الحاج والمعتمر شرف لنا " .
وتمنى الشيخ مصطفى عازم في ختام حديثه " أن يؤدي المعتمرين مناسكهم بسهولة وأمان ، وان يتمتعوا بالاجواء الايمانية في رحاب المسجد الحرام والمسجد النبوي الشريف ، وان يعودوا بفضل الله الى ديارهم سالمين " .
ثم تحدث مندوب لشركة " جوال للاتصالات " عن الرزم التي توفرها الشركة لجمهور المعتمرين .
واختتم اللقاء بتلخيص من قبل الشيخ صدقي عازم الذي عاد وأكد على " أنه من حق المعتمرين أن يعرفوا كل التفاصيل بشأن رحلتهم الايمانية ، وانه على اداريي الحافلات تزويد جمهور المعتمرين بكل المعلومات اللازمة " .
بقي أن نشير الى انه تم في نهاية اللقاء توزيع هدايا رمزية على المعتمرين خلال اللقاء .




































بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار هنا الطيبة اضغط هنا

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق