اغلاق

النضال الشعبي: ’نشدد على حق المواطن بالاعتصام والتظاهر السلمي’

أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني على "حرية الرأي والتعبير، والتظاهر السلمي الذي كفله القانون الاساسي الفلسطيني"، معتبرةً "ما جرى الاحد خلال الوقفة التضامنية

 
شعار جبهة النضال الشعبي الفلسطيني

ضد محاكمة الشهيد باسل الاعرج ورفاقه أمام مجمع المحاكم بمدينة البيرة، من اعتداء الاجهزة الامنية على المشاركين والصحفيين، أمر غير مقبول ومدان ولا يعبر بالمطلق عن الاخلاق الوطنية والعلاقات التي تحكم ابناء شعبنا من مواطنين وأجهزة امنية".
وقالت الجبهة: "نرفض أي اعتداء على أي مواطن فلسطيني فنحن شعب واحد همنا واحد ومصيرنا واحد، وإن التصرف الذي قامت به اجهزة الأمن، يجب التوقف امامه، واتخاذ الاجراءات اللازمة، بعدم التعرض للمتظاهرين بالوقفات الاحتجاجية طالما كان ذلك ضمن القانون".
ودعت الجبهة الى "توحيد الصفوف وعدم التعاطي بردات الفعل"، مؤكدةً أن "الكل الفلسطيني في دائرة استهداف الاحتلال".
واعتبرت الجبهة أن "ما جرى يشكل انتهاك للديمقراطية ولحرية الصحافة المنصوص عليها بالقانون الاساسي الفلسطيني"، مؤكدةً على "رفضها لكل اشكال الانتهاكات من أية جهة كانت"، مشددةً على "ضرورة حماية حقوق الانسان والحريات العامة بما في ذلك حق التجمع والاعتصام والتظاهر السلمي وحرية عمل الصحافة في فلسطين".



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق