اغلاق

تكريم معلمي شهادة التعليم الثانوي في اللغة الانجليزية

كرَّمت وزارة التربية والتعليم العالي والمجلس الثقافي البريطاني، مؤخراً، المعلمين الذين استكملوا تدريب شهادة التعليم الثانوي في اللغة الإنجليزية CiSELT في المرحلتين


جانب من التكريم

الأولى والثانية.
وشارك في فعاليات التكريم وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم، ونائب مدير عام المجلس الثقافي البريطاني كارولين خلف، ومدير عام الإشراف التربوي د. شهناز الفار، ومدير عام العلاقات الدولية والعامة نديم سامي، والمدير الجديد لبرنامج اللغة الانجليزية في المجلس كولم داونز، وعدد من مديري التربية وكوادر الأسرة التعليمية، بالإضافة إلى 420 معلماً ومعلمة و44 مشرفا ومشرفة من مديريات التربية كافة.

علاقة وثيقة وقوية
وأكد صيدم أنَّ "هذه الفعالية تجسد العلاقة الوثيقة والقوية مع المجلس الثقافي البريطاني وتبرهن على اهتمامه ودوره في تطوير وبناء قدرات المعلمين والمشرفين التربويين"، داعياً إلى "استدامة العمل المشترك وتوظيف كل الإمكانات التي تضمن تحقيق الغايات المنشودة".
وشدد في كلمته على "ضرورة البناء على الإنجازات المتراكمة والتصدي لسياسات الاحتلال العنصرية واستهدافه للكوادر التعليمية في كافة المناطق"، لافتاً إلى أن "هذه الممارسات والتحديات لن تحول دون تسجيل النجاحات وإعلاء اسم فلسطين عالياً على خارطة المعرفة العالمية".
ووجه صيدم في ختام كلمته رسالة للمشاركين دعاهم فيها إلى "الاهتمام بتعليم الناشئة اللغة الإنجليزية عبر أساليب ومنهجيات عصرية من شأنها خدمة نوعية التعليم وتحسين مخرجاته ودور هذه اللغة على المستوى العالمي"، متمنياً لجميع المشاركين "دوام التقدم والإبداع في مدارسهم ومؤسساتهم التربوية".

تعاون استراتيجي
من جهتها، أعربت خلف عن "سعادتها بهذا التعاون الاستراتيجي مع وزارة التربية"، قائلةً في كلمتها: "من الرائع أن نحتفل بالمعلمين الذين استكملوا التدريب بنجاح، إذ أسهم هذا التدريب، الذي يركز على الجانبين النظري والعملي، في تقوية مهارات المعلمين المنهجية وجعل طريقة تعليمهم أكثر اتصالاً وتركيزاً على الطلاب المتعلمين".
بدوره، قدَّم داونز جلسة تدريبية حول "تشجيع الطلاب اليافعين على تعلم اللغة الإنجليزية"، كما قدَّمت ثلاث معلمات أيضاً من مركز تعليم اللغة الانجليزية في المجلس حلولاً وتقنيات واقتراحات حول الموضوع ذاته.
ويأتي هذا المشروع ضمن برنامج اللغة الإنجليزية الذي ينفذه المجلس الثقافي البريطاني في فلسطين بالشراكة مع وزارة التربية إلى وضع استراتيجيات لتطوير مهارات معلمي اللغة الإنجليزية من جهة، وإمدادهم والطلبة بمجموعة من الموارد التعليمية بما فيها الموارد الرقمية من جهة أخرى.

تكريم المعلمين المشاركين
وفي نهاية الحفل تم تكريم المعلمين المشاركين في هذا التدريب.
ويشار إلى أن العمل على هذا التدريب مستمر منذ 3 أعوام، حيث ركز المجلس الثقافي البريطاني على تطوير هذا البرنامج تزامناً مع إطلاق الطبعة الثانية من منهاج اللغة الانجليزية: "الانجليزية لفلسطين" بهدف تطوير مهارات المعلمين في التعامل مع المنهج وجعل العملية التعليمية أكثر تشاركية.
يذكر أن تدريب CiSELT الذي طوَّره المجلس الثقافي البريطاني ومدته 60 ساعة، يستهدف معلمي المرحلة الثانوية ويسعى لتزويدهم بالأدوات والطرق التي تحفز طلبتهم على تعلم اللغة من خلال الأساليب غير التقليدية والتي تعتمد النقاش والعمل المشترك والاستفادة من موارد التعليم المتاحة.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق