اغلاق

جامعة القدس تستقبل وفداً من جمعية الصداقة التونسية الفلسطينية

التقى أ.د.عماد أبو كشك رئيس جامعة القدس وفداً تونسياً رفيع المستوى، تكوّن من الدكتور أحمد المحرزي عميد كلية الطب في جامعة تونس المنار، ونائبة العميد د.ريم


جانب من تبادل الهدايا التذكارية

لوزير، يرافقهم د.طاهر المستير، ود.عبد المجيد بن حميدة، ود.أحلام بلحاج، ود.سندة قوشة، حيث يمثل الوفد جمعية الصداقة التونسية الفلسطينية الطبية.
وتأتي هذه الزيارة "لتعميق التعاون ما بين جامعة القدس خاصة كلية الطب وجامعة تونس"، فيما تباحث الطرفان في "العديد من أوجه التعاون خاصة البرامج المخصصة للمسؤولية الاجتماعية في المجال الطبي والصحي وحقوق المجتمع الفلسطيني والتونسي".

استعراض آفاق التعاون
و استعرض الجانبان "آفاق التعاون ما بين كلية الطب البشري في الجامعة والكليات الصحية وكلية الطب في تونس، خاصة في مجال تبادل الطلبة  وتبادل الأساتذة، حيث يتوفر لدى الكلية في تونس عدد كبير من المستشفيات والتي هي مستعدة لاستقبال طلبة الطب البشري من جامعة القدس خلال فترة التدريب السريري".
كما استعرض الجانبان "آفاق التعاون ما بين جمعية الصداقة التونسية الفلسطينية الطبية وجامعة القدس، حيث يتم الاعداد للمؤتمر الأول في تونس، وتم دعوة الجامعة وخاصة عميد كلية الطب د.هاني عابدين للمشاركة في المؤتمر القادم للتباحث في القضايا الطبية والصحية التي تهم كلاً من تونس وفلسطين، ودعوة الجامعة للمشاركة في المؤتمر الدولي الذي يضم أكثر من خمسين دولة أغلبها في دول الفرنكوفونية والذي من المتوقع أن يصدر عنه اعلان تونس".
وتحدث رئيس الجامعة عن "نشأة الجامعة وتطورها والتحديات التي تواجهها وخاصة في مدينة القدس، إضافة إلى دور الجامعة المجتمعي التنموي والمسؤولية الاجتماعية الملقاة على الجامعة".
وتحدث أ.د.حسن دويك، نائب رئيس الجامعة التنفيذي، عن "برامج الجامعة وكلياتها ومعاهدها والدور المجتمعي الذي تقوم به الجامعة في الدراسات العليا في الجامعة".

"دور البحث العلمي والريادة"
وتحدث د.بديع سرطاوي نائب الرئيس للبحث والتطوير والابداع عن "دور البحث العلمي والريادة في الجامعة وضرورة التشبيك مع جامعة تونس في مجال الأبحاث العلمية المشتركة وخاصة في مستوى مرحلة البكالوريوس".
وقدم د.هاني عابدين عميد كلية الطب شرحاً حول "نشأة الكلية وتطويرها وخريجيها المتميزين ومبتعثيها للحصول على درجة الدكتوراة في العديد من الدول"، وتطرق إلى "البرامج الأكاديمية للكلية وتميزها من بين الأنظمة الأكاديمية المبتعثة في دول العالم المختلفة".
وقام الوفد بالتجول في أروقة الجامعة خاصة كلية الطب والمهن الصحية ومختبراتها ومعهد الطب العدلي وقسم التشريح والذي استمعوا فيه إلى شرح مفصل من د.أشرف القاضي عن دور المعهد في الطب العدلي والتشريح في فلسطين، وتم تبادل الهدايا التذكارية بمناسبة هذه الزيارة الهامة لجامعة القدس.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك