اغلاق

مجلس اقليمي البطوف يعقد مؤتمر الارض والمسكن

عقد مجلس اقليمي البطوف بمشاركة مركز التخطيط البديل اليوم السبت مؤتمر الارض والمسكن ، وذلك على ضوء تحديات مشروع قانون كامينتس ، وناقشت الندوة التي ادارها


صور من المؤتمر

المحامي سلام اسعيد مطالب المواطنين بتوسيع مسطحات النفوذ والمصادقة على المخططات التفصيلية وإشراك المواطنين في مسارات التخطيط حسب حاجاتهم السكنية والخدماتية ، وذلك في اعقاب قرار الحكومة بتكثيف مخالفات التنظيم والبناء وتوسيع استخدام أوامر الهدم والذي يهدد عشرات الاف العائلات العربية.
وعرض رئيس المجلس الاقليمي د. ياسر عمر مشاكل التخيط في قرى مجلس اقليمي البطوف والعقبات التي تواجه المجلس الاقليمي ، خاصة قضية عدم توفر حلول لمشاكل الصرف الصحي ، وما يترتب على رفض اعضاء المجلس الاقليمي الانضمام لاتحاد مياه والمشاكل التي تواجه سكان قرى البطوف في مسار ترخيص البيوت .
كما وعرض د. حنا سويد مدير مركز التخطيط البديل الغبن التاريخي الذي لحق ويلحق بالبلدات العربية في قضايا التخطيط والبناء ، وخطورة قانون كامينتس على البيوت العربية ، والمخططات القطرية التي تتجاهل حاجات البلدات العربية الاساسية بل تشكل في كثير من الاحياء عائق كبير امام التطور الاسكاني للبلدات العربية.
وشارك في الندوة ايضا مهندس المجلس الاقليمي طلال عفان ، المحامي هشام شعبان والذي استعرض بدوره عقبات قضايا الاراضي وملكيتها وخطورة قانون كامينتس ، وكذلك قدم المحامي خالد عون مداخلة تعرض فيها للجوانب القضائية من قانون كامينتس .













بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :
panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار سخنين والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك