اغلاق

ابتكار روبوت ‘صالح للأكل‘ ينقل الدواء إلى جسم الإنسان

قد تكون فكرة "تناول" الروبوتات غريبة ومثيرة للدهشة، ولكنها أصبحت واقعية مع ابتكار روبوتات "صالحة للأكل" وقادرة على الزحف إلى الأمعاء.


Swiss Federal Institute of Technology


ابتكر باحثون من المعهد الاتحادي السويسري للتكنولوجيا في لوزان (EPFL)، الجزء الأول من هذه الروبوتات التي يمكنها نقل الدواء إلى داخل جسد الإنسان، وهي مصممة من المطاط القابل للهضم.
وقال، داريو فلوريانو، مدير مختبر الأنظمة الذكية: "هذه الروبوتات الصالحة للأكل يمكن أن تنقل الدواء إلى داخل جسم الإنسان وحتى الحيوان".
ويمكن أن تُستخدم الروبوتات أيضا في نقل الأغذية، باعتبارها الغذاء بحد ذاته. وبعبارة أخرى، يمكن أن يقوم الخبراء في المستقبل بتدريب هذه الروبوتات، لتتحرك باتجاه الأشخاص المحتاجين للغذاء.
وذكر الباحثون أن الروبوتات "الصالحة للأكل" يمكن أن تكون قابلة للتحلل وحيوية، وصديقة للبيئة أيضا مع انخفاض مستوى السمية.
ويأتي الجزء المبتكر من قبل العلماء، بطول 90 ملم وعرض 20 ملم، وتبلغ سماكته 17 ملم. ويمكن الجمع بين اثنين من هذه الأجزاء لتشكيل جهاز متكامل يمكنه التعامل مع الكائنات.
وتستخدم هذه الروبوتات التفاعلات الكيميائية كوقود من أجل العمل داخل جسم الإنسان، كما تأتي الأجزاء المبتكرة بلا طعم حاليا، ولكن قد يكون لها طعم في المستقبل.



لدخول زاوية انترنت وتكنولوجيا اضغط هنا

لمزيد من تجديدات واختراعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق