اغلاق

شاب مقدسي: ‘رأيت الموت اثناء ملاحقة مستوطنين لي واصطدمت بحافلة‘، الشرطة: التحقيقات جارية

قال الشاب موسى عويوي من حي الصوانة في القدس، ان مستوطنين لاحقوه وحاولوا الاعتداء عليه، الاحد ليلا، اثناء مغادرته لسوق "محني يهودا" في القدس الغربية، حيث
Loading the player...

يعمل هناك. واصيب الشاب المقدسي بجراح "بسب حادث طرق خلال الملاحقة"  تراوحت بين الطفيفة والمتوسطة، نقل على اثرها للعلاج في مستشفى هداسا هار هتسوفيهم ، حيث استكمل علاجه فيه وغادره يوم الاثنين.
ويفيد مراسل موقع بانيت وصحيفة بانورما، نقلا عن مقدسيين، ان "هذه الحالة الثانية التي سجلت من محاولة المستوطنين الحاق الأذى في العمال العرب، كما حصل مع المواطن فادي عابد (42 عاما)، من بيت صفافا والذي قامت مجموعة من المستوطنين باستدراجه في بيت صفافا، ونفذ من الموت في حينه".
مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما التقى مع المعتدى عليه الشاب فادي والذي قال حول ما تعرض له:" اثناء مغادرتي مكان عملي في سوق محني يهودا بالقدس الغربية، استقليت سيارتي كعادتي. واثناء وقوفي على احد الأشارات المرورية في المنطقة هناك كان احد المستوطنين في المنطقة ينظر الي نظرة غريبة والتي اكتشف فيها بان ملامحي عربية.
 لم ابالي بذلك. تابعت السير ولاحظت عبر مرآة السيارة، بان نفس المستوطن يقوم بملاحقتي فحاولت تجنبه لكي لا يحدث اي احتكاك ممكن بيني وبينه ولكي اتابع الى منـزلي بسلام، ولكن سرعان ما علقت بازمة مرورية في المنطقة، ما جعلني اتوقف كأي مركبة تسير على الشارع.  فذي هذه الاثناء،  وصل الي المستوطن الذي قام بملاحقتي فقمت بانـزال النافذة وقمت بإغلاق أبواب المركبة، وسألته ماذا تريد مني؟ جاوبني بعبارات نابية وغير اخلاقية، ورغم كل ذلك تجاهلت الامر كله وقمت باعادة قفل النوافذ لتجنب الامر حتى عادت اشارة المرور للون الأخضر. هربت من المكان بعد الشعور بأن هناك خطر سيلاحقني بسبب ذلك المستوطن".

"حاولوا النيل مني داخل سيارتي" 
أضاف الشاب موسى عويوي :"بعد  دقائق  وصولي الى شارع الأنبياء في المصرارة، ظننت للحظات ان الامر انتهى. ولكن من جديد وجدت نفس الشخص الذي حاول الاعتداء علي وقام بشتمي يلاحقني الى المكان الذي أسير به، ويرافقه اكثر من 3 مستوطنين. اثنان منهم كانا يستقلان دراجات نارية وحاولا فتح بوابة المركبة والنيل  وانا داخل سيارتي. احد المستوطنين رفع اسلحة بيضاء باتجاهي فأصبت بالذعر، فاصطدمت بحافلة ايجد. وحاولت إيجاد طريقة ما استطيع بها الهروب من تلك المنطقة التي باتت تشكل خطراً حقيقياً على حياتي. وهرب المستوطنون بعد الحادث، وبعد قيام احد الشبان العرب بمساعدتي على الفور، مع ملاحظته محاصرتي من قبلهم،  لأنجو من الموت بأعجوبة". 
وذكر انه أصيب خلال الحادث، اثناء ملاحقته، على حد تعبيره.
وأكمل موسى "هناك  خطورة على العمال العرب في أماكن عملهم، وهو امر يتكرر ما بين الحين والآخر لمجرد كون العامل عربي. وانا رأيت الموت خلال ملاحقة المستوطنين لي. واطالب محاسبة كل من يخرج عن القانون ويحاول الحاق الأذى بالناس. وأتمنى ان نعيش في سلام بأماكن عملنا وفي منـازلنا وفي الشوارع".

تعقيب الشرطة: نحقق بكافة التفاصيل
من جانبها عقبت المتحدثة باسم الشرطة لوبا سمري، انه "مع استلام الشكوى في الشرطة، باشرت الشرطة  في  المراجعة والتحقيق بكافة التفاصيل والملابسات ذات العلاقة، وبما يشمل الخلفية التي لم يجزم بخصوصها بعد.
وليس بغني عن التأكيد  ان الاعتداء على  اي مواطن كان والمس بسلامته وامنه وامانه هو بمثابة خط احمر بغض النظر عن انتمائة القومي والمجتمعي والديني وغير ذلك. وحيث نعمل حثيثا ووفقا لكافة الاجراءات المتاحة امامنا من اجل التوصل للضالعين فيها وتقدميهم امام سيادة العدالة ومن دون اي محاباة او توانٍ".



موسى في المستشفى - مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



بإمكان متصفحي موقع بانيت إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :panet@panet.co.il



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق