اغلاق

مراتب مشرفة لطالبات الرامة الثانوية في مسابقة الابداع الادبي

وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما رسالة من مدير مدرسة الرامة الثانوية الشاملة الاستاذ ماجد قاسم ، قال فيها :" قال امير الشعراء وشاعر الامراء احمد شوقي طيب الله ثراه



فَعَلِّمْ ما استَطَعتَ لَعَلَّ جيلاً                    سَيَأتي يُحدِثُ العَجَبَ العُجابا
وما استعصى على قوم  منال      إذا  الإقدام  كان   لهم   ركابا
وفي هذا الزمان مسيح علم    يرد على بني الامم الشبابا
حقا،
فان اول ما انزله الله على رسوله الكريم "أقرأ" ثم الحقه بذكر القلم.
فالعلم يبني بيوتا لا عماد لها ... والجهل يبني بيت العز والكرم
ان مدرستنا، مدرسة الرامة الثانوية الشاملة على اسم حنا مويس بأدارتها الحكيمة المتفانية الساهرة الاستاذ ماجد قاسم مدير المدرسة والمعلمة هناء فراج مديرة المرحلة الاعدادية ونائب المدير سميح اشقير وبدعم منهم جميعا واهتمام عارم بالمسؤولية تجاه طلابهم ومدرستهم، وطاقم الهيئة التدريسية وأخص بالذكر معلمات ومعلمي اللغه العربية الذين عملوا على تنمية القدرات الابداعية وعلى صقل شخصيات طلابنا، كلهم كانوا الدافع لطلابنا المميزين الذين تسنموا المراتب المشرفة في مسابقة الابداع الادبي والتي اختتمت لقاءاتها لاعلان النتائج وتكريم المحتفى بهم يوم السبت الماضي 17/3/18 في قرية كفر قرع.
في اليوم المذكور كسفت النتيجة عن فوز ثلاث طالبات من مدرستنا الشاملة بالمرتبة الاولى وهنّ الطالبات:
دنيا غصوب اشقير - العاشر ب
ايه فيصل سواعد - العاشر ب
نتالي جريس ايوب - التاسع د" .
واضافت الرسالة :"
الطالبات الفائزات سيشاركن بمهرجان الابداع والذي سيكون هذه السنة في دولة السويد على حساب وتكلفة جمعية "همسة سماء الثقافة"
يشار الى ان المسابقة هذه السنة شملت خمس عشرة مدرسة من الجليل حتى راهط وعدد الطلاب الذين شاركوا كان 128 طالبا واختير منهم في المرحلة النهائية 25 طالبا هم الذين سيشاركون بمهرجان السويد وحصتنا من المجموعة كانت ثلاث طالبات.
ان نجاح مدرستنا وتألقها ما هو الا وليد دعم، مساندة ومباركة من السلطة المحلية والمتمثلة برئيس المجلس المحلي السيد شوقي ابو لطيف المساند السخي المعطاء ومدير قسم المعارف السيد مجيد فراج المتفاني في عمله وفي دفء كنفي الاخ البار السيد كميل ابو دولة مفتش المدرسة الذي كرّس جل وقته للعلم والثقافة، للمؤسسات التربوية التعليمية وطلابها فبوركت جهودهم جميعا.
ان مسابقة الابداع والتي كان لنا الشرف في ان نخوص غمار تجاربها، كانت برعاية جميعة همسة سماء الثقافة، وهي جمعية تسعى لنشر العلم والثقافة وتشجيع الابداعات الادبية بين افراد مجتمعنا العربي داخل الدولة، ومقر الجمعية في الدانمارك ومؤسسها المهندس عبد الحفيظ اغبارية ومديرتها السيدة ابتسام ابو واصل محاميد، فجزى الله الجمعية وكل من فيها بكل خير لما تقدمه لمجتمعنا من علم ووعي وثقافة.
اخيرا لا انسى ان اخصص حصة الاسد للشاعرة شيرين قاسم والتي مثلت الجمعية لتكون مرشدة المشروع في الرامة والتي عملت دون كلل او ملل من اجل الرقي بطلابنا الى ذروة القمة التي وصلناها. فلك يا اخت شيرين كل الامتنان والتقدير وللاستاذ سميح اشقير الشكر الجزيل لمرافقته لك ولطلابنا على مدار سته شهور من العمل والجد والكد حتى لمع نجم مدرستنا في سماء سما الثقافة العلم المعرفة والابداع
نقدركم جميعا لو تعلمون كم " .




لمزيد من زاوية مقالات اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق