اغلاق

لأنها كتبت ‘ الله أكبر ‘.. هجمة عنصرية على طالبة عربية من نتسيرت عليت

تعرضت الطالبة لينا اياد خطيب من مدينة نتسيرت عليت لهجمة عنصرية شرسة عبر مواقع التواصل الاجتماعي من قبل مجوعة من الشباب اليهود ، وذلك بعد ان قامت بالاشتراك
Loading the player...

في معرض للفنون في مدرستها "ييجال الون" في المدينة وهي مدرسة مختلطة للعرب واليهود ، وقدمت مشروعها للبجروت برسم وتصميم لوحة كتب عليها "الله اكبر" .

" قمت باختيار رسم وتصميم كلمة "الله اكبر " "
هذا وتوجه والد الطالبة اياد خطيب لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما محدثاً اياه عن "التهديد والاساءة التي حصلت جراء اشتراك ابنته في هذا المعرض وكتابة "الله اكبر " في القاعة" .
وفي حديث لمراسلنا مع الطالبة لينا خطيب قالت :" نحن الان بفترة لتقديم امتحان البجروت ، ووجب علينا ان نقدم في امتحان البجروت في موضوع الفن وعلى كل طالب اختيار مشروعه الخاص ، انا بدوري قمت باختيار رسم وتصميم كلمة "الله اكبر " وتقديم شرح عن هذه الكلمة لانني اعي جيداً معناها كفتاة ملتزمة واقوم بواجبي الديني ".

" تم تفسير الامر بطريقة مغايرة وكأن هذه الكلمة تعني القتل والاعمال التخريبية "
واضافت الطالبة خطيب لمراسلنا :" بعد ان قمت بعرض لوحتي في القاعة المخصصة ، تم تفسير الامر بطريقة مغايرة وكأن هذه الكلمة تعني القتل والاعمال التخريبية ، فأنا تمسكت بموقفي وقلت لهم ان كلامهم غير صحيح وهي كلمة تحمل معنى كبيرا ، وان ديننا لا يحث على القتل ولا العنف وليس مسجلاً في القران شيئاً من هذا القبيل" .

" تعرضت لموقف عنصري "
وتقول الطالبة لينا غريب لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" بعدها تعرضت لهجمة عنصرية من قبل بعض الشبان اليهود وحتى ان الامر وصل الى المغني اليميني "هتسل – الظل" والمعروف بعنصريته ، حيث بدأ بالتحريض ضدي بموقع التواصل الاجتماعي ، وحتى في المدرسة تعرضت لموقف عنصري من قبل احدى المعلمات التي حين عرفت بأني قمت بهذه اللوحة قامت بالابتعاد عني ، بينما تضامن معي قسم كبير من المعلمين ومدير المدرسة والطلاب ورئيس البلدية ، وقام بتوظيف حارس شخصي يوم امس الجمعة لمنع أي اعتداء علي ورفض قيام أي مظاهرة " .

" وقف أي انفلات عنصري "
من ناحيته قال عضو بلدية نتسيريت عليت د. رائد غطاس لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" نحن تداركنا الامور وقمنا بشرح ماهية كلمة الله اكبر وانها كلمة تعني ايجابياً، وقمنا باطلاع رئيس البلدية الذي بدوره اعلم الشرطة ودعا الى وقف أي انفلات عنصري من قبل هذه المجموعة "، واضاف الدكتور غطاس :" نحن قلنا منذ البداية ان كلمة "الله اكبر" هي كلمة ليست عدائية وموجودة في كافة الديانات ، وكلمتها كانت هي للتسامح والسلام ، ورئيس البلدية رونين بلوت طلب وقف أي انفلات عنصري ونحن نستنكر هذا الامر واوقفناه " .

" نحن نمنع كل محاولة تقف ضد التعبير عن الرأي "
وفي تعقيب اخر من قبل مديرة دائرة المعارف في بلدية الناصرة اورنا فيشر ، قالت لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" دائرة المعارف في بلدية نتسيرت عليت وادارة المدرسة والمعلمين والغالبية العظمى من الطلاب يدعمون الطالبة لينا في موقفها ، ونحن نمنع كل محاولة تقف ضد التعبير عن الرأي ، وننصح كل شخص يقول غير ذلك بأن يقرأ جيداً ما كتبته الطالبة لينا خطيب في كلمتها عن اللوحة والتي تعبر من خلالها عن السلام والمحبة ".
يذكر ان ام الطالبة لينا خطيب يهودية ووالدها عربي من الناصرة يعيشان في مدينة نسيريت عليت منذ اكثر من 25 عاماً.


الطالبة لينا خطيب




د. رائد غطاس













بإمكان متصفحي موقع بانيت من مدينة الناصرة والمنطقة إرسال أخبار وصور لنشرها في موقع بانيت مجانا على البريد الالكتروني :[email protected]



لمزيد من اخبار هنا الناصرة اضغط هنا

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق