اغلاق

علا عوض تصدر كتاب فلسطين الإحصائي السنوي 2016

أعلنت السيدة علا عوض، رئيس الإحصاء الفلسطيني، عن إصدار كتاب فلسطين الإحصائي السنوي الإصدار السابع عشر لعام 2016، والذي يعتبر مرجعاً إحصائياً شاملاً


علا عوض

يغطي احدث المؤشرات لكافة المجالات السكانية والاجتماعية والاقتصادية والجغرافية، مضيفة أن هذا الكتاب جاء استكمالا للجهود التي يبذلها الإحصاء منذ نشأته في بناء نظام الإحصاءات الرسمية الفلسطينية الذي يستند إلى احتياجات المجتمع ويتوافق مع التوصيات المحلية والدولية التي تضمن العضوية الكاملة في المجتمع الإحصائي الدولي، وتوفير سلسلة زمنية متواصلة تتيح المجال لدراسة الاتجاهات العامة في مختلف المجالات، بالاعتماد على المصادر الأولية بما في ذلك التعدادات والمسوح الميدانية، بالإضافة إلى اشتقاق الإحصاءات من المصادر الثانوية من خلال السجلات الإدارية بالتعاون مع مؤسسات القطاعين العام والخاص.
وأشارت السيدة عوض، "أن هذا الكتاب يعتبر من أهم المراجع الإحصائية الرسمية الشاملة حول الفلسطينيين في مختلف بقاع الأرض حيث يوفر الكتاب إحصاءات رسمية حول مجالات الحياة في فلسطين، بالإضافة إلى ما أمكن توفيره من إحصاءات حول الشعب الفلسطيني في مختلف أماكن تواجده.  فيعرض الكتاب السنوي واقع الفلسطينيين السكاني والاجتماعي والاقتصادي والجغرافي في ثلاثة فصول أساسية إضافة إلى فصل رابع حول المفاهيم والمصطلحات.
وأضاف رئيس الإحصاء الفلسطيني، أن الفصل الأول من الكتاب يتناول سمات المجتمع الفلسطيني في فلسطين (الضفة الغربية وقطاع غزة) والتي ما زالت تحت الاحتلال الإسرائيلي، حيث يعرض واقع السكان في النواحي السكانية والاجتماعية والاقتصادية والجغرافية. بينما الفصل الثاني يستعرض واقع الفلسطينيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948 الذين يرزحون تحت الإدارة والسلطة الإسرائيلية الكاملة منذ عام 1948، حيث يتطرق إلى الخصائص السكانية والاجتماعية والاقتصادية والجغرافية، رغم الصعوبة الموضوعية في ذلك والمتمثلة بشح البيانات المتوفرة حولهم بشكل مستقل، ومع ذلك ما يتم نشره في هذا الفصل يعطي تشخيصاً احصائياً عاماً لواقع الفلسطينيين داخل الاراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948.  أما الفصل الثالث يستعرض أبرز سمات فلسطينيي الشتات وخاصة في البلدان التي يتركز وجود الفلسطينيين فيها وهي الدول العربية المجاورة، الأردن وسوريا ولبنان،  ولكن تصطدم هذه المهمة بجملة من الصعوبات أبرزها عدم توفر بيانات حديثة ومستقلة حول الخصائص الديموغرافية والاجتماعية والاقتصادية حول الفلسطينيين في معظم دول الشتات، والتي تستند في معظمها إلى سجلات وكالة الغوث الدولية. وتوزيعهم على مناطق متعددة ومتباعدة في نفس الدولة، ونأمل أن يتم تجاوز هذه الصعوبات في الفترة القادمة. بينما يغطي الفصل الرابع أهم المفاهيم والمصطلحات المستخدمة في هذا الكتاب" .
وأكدت السيدة عوض بان هذا الكتاب يعتبر مرجعاً أساسياً في دعم المسيرة التنموية في فلسطين وأداه رئيسية لدى راسمي السياسات وصناع القرار في مختلف مواقعهم لصياغة القرارات والخطط على أسس مهنية علمية.    



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا
لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اقرا ايضا في هذا السياق:
اغلاق