اغلاق

التجمع: ’نطالب بسرعة الكشف عن مرتكبي جريمة الشهيد فقهاء’

تقدم التجمع الفلسطيني المستقل "بخالص عزائه إلى الشعب الفلسطيني وحركة حماس وآل فقهاء بارتقاء الشهيد القائد الأسير المحرر مازن فقهاء جراء جريمة اغتيال جبانة

 
شعار التجمع

من قبل الإحتلال الاسرائيلي في غزة" بحسب بيان صادر عن التجمع.
وأبرق الخبير في القانون الدولي ورئيس التجمع الفلسطيني المستقل د. عبدالكريم شبير "بتعازيه الحارة  إلى اهل وعائلة الشهيد والى جميع ابناء الشعب الفلسطيني العظيم بإستشهاد البطل الأسير المحرر مازن فقهاء"، ودعا المقاومة الفلسطينية ورجالها إلى "سرعة الكشف عن المجرمين الذين اقترفوا هذا الجرم الخطير والذي الحق الاذى والضرر برجال المقاومة وبالقضية الفلسطيني". وفقا للبيان.
وأشار إلى أن "اسلوب القتل والتصفية لأبطال المقاومة الفلسطينية يشكل خطرا على مشروع المقاومة"، ودعا كل المقاومين أن "يأخذوا الحيطة والحذر"، مشيرًا إلى أن "هذا المسلسل من الإغتيالات اصبح ظاهرة"، وطالب "بوضع خطة استراتيجية لمعالجتها حسب وسائل وادوات الحماية المناسبة لتأمين مستقبل هؤلاء الابطال".
وتمنى د. شبير لكل ابناء الشعب الفلسطيني "السلامة وان يحفظ الله الأرض والقدس والشعب، والمجد والخلود للشهداء الابرار والشفاء العاجل للجرحى البواسل والافراج القريب للأسرى والمعتقلين والرهائن الفلسطينيين في سجون الاحتلال". بحسب ما جاء في البيان الصادر عن التجمع.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اغلاق